سهم الدار العقارية قفز اليوم بـ10.8% بعد ورود خبر اندماجها مع شركة صروح (الجزيرة)

كشفت ثلاثة مصادر مطلعة اليوم أن شركتي الدار العقارية وصروح العقارية -أكبر شركتين عقاريتين في أبو ظبي- توصلتا إلى اتفاق أولي للاندماج عبر عملية تبادل أسهم. ويتوقع أن يبرم اتفاق نهائي بهذا الشأن في الأسابيع القليلة المقبلة.

وبعد انتشار خبر الاتفاق قفزت أسهم الدار بنسبة 10.7% وصروح بنسبة 13.7%. ومن شأن الاتفاق أن ينتج عنه كيان موحد بأصول تتجاوز 15 مليار دولار، لتكون الصفقة من أكبر عمليات الاندماج في منطقة الشرق الأوسط التي تجريها شركات مدرجة في البورصة. كما أن العمليات ستقدم دعما لقطاع العقار في إمارة أبو ظبي الذي عرف ضعفا، عبر ضمان تنسيق أحسن فيما يخص المشاريع العقارية الجديدة.

وكانت الشركتان قد دخلتا في مفاوضات اندماج منذ قرابة سنة، وتركزت على تقييم حجم أصولهما والبنود المالية وبنية الإدارة الجديدة للكيان المرتقب حسب ما ذكرته المصادر السابقة، وتم ذلك بدعم من حكومة أبو ظبي التي تمتلك حصة أغلبية في شركة الدار. وأوضح مصدر مصرفي رفيع مقرب من الملف أن الصفقة حظيت بمباركة الدولة، ولكن الأمر كان يتطلب اتفاقا حول مسألة تحديد قيمة الأصول.

اتفاق اندماج صروح والدار صعد ببورصة دبي إلى أعلى مستوى لها منذ منتصف 2011
(رويترز-أرشيف)

صعود البورصة
وقد أدت هذه الأخبار إلى صعود كبير اليوم في بورصتي أبو ظبي ودبي، حيث ارتفعت الأولى بـ0.6% وهو أعلى إغلاق منذ يوليو/تموز 2011، في حين سجل مؤشر دبي أعلى مستوى له في عشرة أشهر مرتفعا بـ2.1%. وقال مروان شراب نائب الرئيس وكبير المتعاملين في شركة "غلف مينا" للاستثمارات إن تقرير الاندماج بين الشركتين عزز ثقة المستثمرين الأفراد، مما جعلهم أكثر جرأة في شراء أسهم أخرى.

وقال نبيل فرحات الشريك في شركة الفجر للسمسرة المالية -ومقرها أبو ظبي- في تصريح لوكالة بلومبيرغ المتخصصة في الأخبار الاقتصادية، إن الاندماج سيتولد عنه إحدى أكبر الشركات العقارية في الإمارات، وستحظى بدعم حكومة أبو ظبي سواء من حيث نيل مشاريع جديدة أو الحصول على التمويل، مضيفا أن المستثمرين متفائلون بشأن الاندماج ويأملون أن تكون 2013 سنة تحول في سوق العقار بإمارة أبو ظبي.

المصدر : وكالات