مؤشر نيكي الياباني صعد بنسبة 2.8% ليغلق عند مستوى 10688.11 نقطة (الأوروبية-أرشيف)

قفز مؤشر نيكي الياباني اليوم إلى أعلى مستوياته خلال 22 شهرا في أول جلسة تداول بالعام الجديد، مع تزايد إقبال المستثمرين على المخاطرة بعد التوصل في الولايات المتحدة إلى اتفاق لتفادي "الهاوية المالية" في الاقتصاد الأميركي.

وارتفع مؤشر نيكي القياسي لأسهم الشركات اليابانية الكبرى بنسبة 2.8% ليغلق عند مستوى 10688.11 نقطة، وهو أعلى إغلاق له منذ 4 مارس/آذار 2011. وهذا أيضا أكبر مكسب يومي للمؤشر بالنسبة المئوية منذ 22 مارس/آذار2011.

أما المؤشر الياباني الثاني توبكس الأوسع نطاقا فقد صعد بنسبة 3.3%، ليغلق عند مستوى 888.51 نقطة.

ويتزامن انتعاش سوق البورصة الياباني مع استمرار تراجع سعر الين، ففي تعاملات اليوم الآسيوية قفز الدولار الأميركي إلى أعلى مستوى خلال نحو عامين ونصف أمام الين، كما صعد اليورو أمام العملة اليابانية بفعل توقعات بأن يتخذ بنك اليابان المركزي المزيد من إجراءات التحفيز النقدي.

لكن العملة الأوروبية هبطت إلي أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع أمام الدولار بعد نشر محضر أحدث اجتماع لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي (البنك المركزي) والذي أشار إلى أنه بينما يتجه إلى مواصلة برنامجه لشراء السندات، يشعر بعض صانعي السياسة النقدية بقلق متزايد من المخاطر المحتملة لبرنامج شراء الأصول على الأسواق المالية.

الدولار بأعلى مستوى مقابل الين منذ عامين ونصف (الأوروبية)

الدولار بأعلى مستوى
وصعد الدولار بنسبة 0.6% ليصل إلى 87.83 ينا، وهو أعلى مستوى له أمام العملة اليابانية منذ يوليو/تموز 2010 قبل أن يتراجع قليلا إلى 87.71 ينا.

وكانت مكاسب الدولار أمام الين قد بلغت 12.8% عام 2012، وهي أكبر زيادة من حيث النسبة المئوية منذ العام 2005.

وانخفض اليورو بنسبة 0.2% مقابل العملة الأميركية إلى 1.3019 دولار، وهو أدنى مستوى له منذ 12 ديسمبر/كانون الأول الماضي، قبل أن يتعافى إلى 1.3031 دولار.

لكن اليورو ارتفع بنسبة 0.4% أمام العملة اليابانية إلى 114.27 ينا، رغم أنه يظل بعيدا عن أعلى مستوى له في 18 شهرا والبالغ 115.99 ينا الذي سجله الأربعاء الماضي.

المصدر : وكالات