البدري: لا نريد خفض الإنتاج حيث ما زالت بعض الاقتصادات تعاني (رويترز-أرشيف)

استبعد الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) عبد الله البدري أن تقدم المنظمة على تخفيض الإنتاج خلال العام الجاري، مشيرا إلى أن من المرجح أن تظل الإمدادات جيدة في السوق العالمية.

وهبط إنتاج أوبك من النفط في ديسمبر/كانون الأول الماضي إلى 30.37 مليون برميل يوميا، مسجلا أدنى مستوياته في أكثر من عام.

وجاء تراجع إنتاج أوبك نتيجة خفض السعودية -أكبر منتج في المنظمة- لإنتاجها، الأمر الذي ترك إنتاج أوبك عند أقرب مستوى حتى الآن من الهدف الرسمي المحدد عند 30 مليون برميل يوميا.

وخلال مؤتمر نفطي عقد الاثنين بلندن، اعتبر البدري أن هناك تحسنا في الاقتصاد العالمي، إلا أن  بعض الدول ما زالت تواجه صعوبات، مضيفا "لا نريد خفض الإنتاج إذا كانت اقتصادات بعض الدول الكبيرة ما زالت تعاني".

وبعد شهر من ترك المنظمة سياسة الإنتاج دون تغيير خلال اجتماع في فيينا، أشار البدري إلى رضاه عن حالة السوق، وقال للصحفيين في المؤتمر إن أوبك لا تتوقع انهيار السعر.

وعن وضع النفط في العام 2013، توقع البدري أن تظل الإمدادات جيدة بالسوق لتلبية النمو المتوقع في الطلب، إلا إذا وقع حادث كبير يؤثر على مستوى الإنتاج العالمي.

وبالنسبة لحصة العراق في المنظمة، استبعد البدري أن تناقش أوبك خلال العام الجاري تحديد حصة للعراق.

المصدر : رويترز