المازوت يتم تداوله بسوريا في السوق السوداء بأضعاف سعره الرسمي (الجزيرة نت)

أعلنت سوريا عن رفع السعر الرسمي لمادة المازوت بنسبة 40% ليصبح 35 ليرة (0.49 دولار)  للتر. ويأتي الإجراء الحكومي بينما تشهد البلاد أزمة خانقة بالوقود ما دفع الموزعين لرفع سعر مبيعه بالسوق السوداء إلى مستوى 115 ليرة (1.62 دولار) للتر.

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) التي أوردت الخبر أن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أصدرت قرارا برفع سعر ليتر المازوت عشر ليرات ليصبح 35 ليرة.

وأشارت سانا إلى أن سعر مادة المازوت المنخفض قياسا بدول الجوار يسهم في زيادة تهريب هذه المادة إلى الخارج وبالتالي تكبيد الاقتصاد الوطني خسائر كبيرة.

تجدر الإشارة إلى أن إنتاج النفط في سوريا تراجع إلى حد كبير منذ بدء الثورة المطالبة بتنحية الرئيس  بشار الأسد منتصف مارس/آذار 2011.

ويأتي رفع سعر المازوت مؤخرا وسط فصل الشتاء الذي يرتفع فيه الطلب على هذه المادة التي يشيع استخدامها في البلاد بغرض التدفئة.

كما تراجع إنتاج الكهرباء في سوريا نتيجة الإضطرابات في البلاد إلى قرابة النصف منذ بدء النزاع بسبب نقص الوقود المخصص لتزويد محطات الإنتاج نتيجة الوضع الأمني المتدهور في البلاد، بحسب ما ذكرت مصادر إعلامية رسمية.

المصدر : الفرنسية