الحوادث المتكررة في طائرة 787 دريملاينر أدت إلى هبوط سعر سهم بوينغ بالسوق الأميركية (الأوروبية)

اكتشفت شركة أول نيبون أيروايز اليابانية للطيران تسربا للزيت من المحرك الأيسر بطائرة بوينغ من طراز دريملاينر 787 بعد رحلة محلية، وذلك في أحدث واقعة من سلسلة الحوادث التي تسلط الضوء على مخاوف السلامة المتعلقة بالطائرة الجديدة.

ووفقا لوكالة أنباء كيودو اليابانية تم اكتشاف التسرب بعدما هبطت طائرة رحلة محلية بسلام في مطار ميازاك في جزيرة كيوشو جنوب البلاد.

وكانت أول نيبون أول شركة طيران تستخدم طائرات دريملاينر التي دخلت الخدمة لأول مرة في أكتوبر/تشرين الأول عام 2011.

ويوم الأربعاء الماضي بدأ محققون في هيئة السلامة الاتحادية بالولايات المتحدة التحقيق في حريق شبّ في بطارية بوحدة الطاقة الإضافية في طائرة بوينغ 787 دريملاينر التابعة للخطوط الجوية اليابانية.

وقد أدى الحادث إلى تهافت حملة أسهم شركة بوينغ على بيعها بالأسواق الأميركية.

وقد تعرضت 787 دريملاينر لعدة حوادث في الفترة الأخيرة. فقد حولت طائرة من نفس الطراز مسارها خلال رحلة بالولايات المتحدة في الشهر الماضي، وقالت شركة يونايتد الأميركية الأسبوع الماضي إنها ستؤخر بدء رحلاتها من هيوستن إلى لاغوس بنيجيريا لتحسين "أسس الاعتماد عليها".

وفي 2010 هبطت إحدى الطائرات اضطراريا في رحلة تجريبية بعد نشوب حريق كهربائي، مما أدى إلى تأجيل رحلات الطائرة التجريبية لعدة أسابيع.

المصدر : وكالات