نما فائض التجارة الخارجية للصين إلى 231.1 مليار دولار أميركي العام الماضي (الأوروبية)

أظهرت أرقام الجمارك الصينية أن نمو التجارة الخارجية بالصين لم يحقق عام 2012 الهدف السنوي المحدد من قبل الحكومة، أي 10%، وذلك بتسجيل نمو بنسبة 6.2% فقط عما كان في 2011.

وقال المتحدث باسم المصلحة العامة للجمارك، تشنغ يويه شنغ إن إجمالي حجم الصادرات والواردات في البلاد بلغ 3.87 تريليونات دولار العام الماضي، مقارنة مع 3.64 تريليونات دولار، في نمو بلغ 6.2% وهو نمو متباطئ جداً مقارنة مع نمو بنسبة 22.5% على أساس سنوي في عام 2011.

وارتفعت الصادرات الصينية بنسبة 7.9% عام 2012 مقارنة بالعام الأسبق، في حين زادت الواردات بنسبة 0.4% على أساس سنوي.

ونما فائض التجارة الخارجية إلى 231.1 مليار دولار أميركي العام الماضي، بزيادة 48.1% عن المستوى المسجل في عام 2011.

غير أن تشنغ قال إن الأداء التجاري الصيني جاء على الرغم من أزمة الدين المتنامية في منطقة اليورو، والتباطؤ الحاد في انتعاش الاقتصاد العالمي، واستمرار ضعف الطلب في السوق العالمي والضغط على الاقتصاد المحلي.

وقال إن التجارة في البلاد ستتحسّن بشكل طفيف في العام 2013 عن العام 2012.

في نفس الوقت استوردت الصين 5.57 ملايين برميل يوميا من النفط الخام في ديسمبر/كانون الأول، بزيادة 8% على أساس سنوي مع بدء تشغيل وحدات تكرير جديدة في الربع الأخير من 2012.

واستوردت الصين، أكبر مشتر للخام في العالم بعد الولايات المتحدة، 23.67 مليون طن من النفط الخام الشهر الماضي بزيادة 1.3% مقارنة مع نوفمبر/تشرين الثاني. وفي 2012 بأكمله زادت الواردات بنسبة 6.8% عنها في 2011.

المصدر : وكالات