بيجو ستروين هي ثانية أكبر منتجي السيارات في أوروبا (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت بورصة باريس عن شطب سهم شركة بيجو ستروين أكبرِ منتج للسيارات في البلاد من حساب المؤشر الرئيسي للبورصة الفرنسية للأوراق المالية (كاك 40) وذلك للمرة الأولى منذ 25 عاما.

وذكرت صحيفة لو إيكو الفرنسية أن المجلس العلمي لبورصة باريس قرر شطب السهم لكي يعطي مكان بيجو على المؤشر لسهم شركة الكيمياويات واللدائن البلجيكية سولفاي.

يذكر أن قرار شطب أو تسجيل أي سهم على المؤشر يعتمد على القيمة السوقية للشركة وحجم التداول على سهمها.

وكان خروج بيجو من (كاك 40) متوقعا على نطاق واسع بسبب الصعوبات المالية التي تواجهها والتي أدت إلى فقدان السهم لنحو 60% من قيمته منذ بداية  العام الحالي.

وبيجو ستروين هي ثانية أكبر منتجي السيارات في أوروبا بعد فولكس فاغن الألمانية، وكانت قد أعلنت في يوليو/ تموز الماضي اعتزامها تسريح ثمانية آلاف عامل وإغلاق مصنع أولناي للتجميع القريب من باريس بعد أن سجلت خسائر قدرها 819 مليون يورو في  النصف الأول من العام الحالي.

وعزت الشركة حينها خسائرها وتراجعها إلى استمرار أزمة الديون السيادية في أوروبا المستمرة منذ ثلاث سنوات. 

يشار إلى أن عائلة بيجو تمتلك حصة 30.3% من رأسمال الشركة التي استحوذت على ستروين عام 1976.

ويصل عدد العاملين بالشركة في العالم إلى 205 آلاف شخص. وقد باعت 3.5 ملايين سيارة عبر العالم العام الماضي ثلثاها في أوروبا.

المصدر : وكالات