استعداد للحوار بشأن نفط كردستان العراق
آخر تحديث: 2012/8/30 الساعة 18:49 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/8/30 الساعة 18:49 (مكة المكرمة) الموافق 1433/10/13 هـ

استعداد للحوار بشأن نفط كردستان العراق

إدارة الثروة النفطية في شمال العراق وعائداتها موضع خلاف حاد بين بغداد وإقليم كردستان (الأوروبية)

قال مسؤول عراقي كردي اليوم الخميس إن إقليم كردستان مستعد لاستئناف التفاوض مع الحكومة المركزية بعدما كان هدد قبل أيام بوقف تصدير النفط مجددا بسبب خلاف مع بغداد حول إدارة موارد الطاقة في الإقليم.
 
وقال نوري شاويس نائب رئيس الوزارء العراقي إن إقليم كردستان يعتقد أن في الإمكان تسوية النزاع بين الطرفين بشأن النفط عبر مسودة معدلة لقانون النفط تعود إلى عام 2007.

وأضاف أن تلك المسودة اعتُبرت أساسا لحل مسألة النفط, مضيفا أن من الممكن تعديلها بموافقة كل الأطراف. وتابع أن قانون النفط الحالي الذي تعتمده حكومة نوري المالكي موروث من عهد الرئيس الراحل صدام حسين.

وتابع شاويس أن أساس التناقض والاختلاف بين بغداد وحكومة الإقليم يكمن في الاعتماد على قانون قديم يحصر إدارة الموارد النفطية في يد الحكومة المركزية.

وأشار إلى لقاء عقد بين مسؤولين أكراد ورئيس التحالف الوطني إبراهيم الجعفري لإجراء محادثات تمهيدية, وتحدث عن تحسن الأجواء بعد التوترات الأخيرة بشأن عقود الشركات الأجنبية بالإقليم على غرار شركة توتال الفرنسية.

وكانت حكومة كردستان العراق لوحت قبل أيام بوقف تصدير النفط مجددا من الإقليم مطلع سبتمبر/أيلول في حال لم تسدد الحكومة المركزية مدفوعات مالية مستحقة لشركات النفط العاملة هناك.

وردت بغداد على هذا التهديد بأن حكومة كردستان لم تقدم المستندات والوصولات الصحيحة. وكانت حكومة إقليم كردستان قد أوقفت في أبريل/نيسان الماضي تصدير النفط من المناطق التي تخضع لسيطرته, ولم تستأنف الصادرات إلا مطلع هذا الشهر.

المصدر : رويترز

التعليقات