الجفاف بدأ بالفعل بالتأثير على أسعار الحبوب بالولايات المتحدة (الأوروبية)

لا تزال معظم منطقة الغرب الأوسط الأميركي تعاني من أسوأ موجة جفاف منذ نصف قرن، بينما تتدهور توقعات إمدادات وأسعار الغذاء العالمية.

وتتوقع وزارة الزراعة الأميركية أن تتجاوز أسعار الغذاء أسعار المستهلكين الأخرى عام 2013، إذ إن الجفاف يتلف المحاصيل ويقلص الإمدادات.

وقال ريتشارد فولبي -الاقتصادي بوزارة الزراعة الأميركية- إن الجفاف سيؤثر بشدة على أسعار الغذاء في العام المقبل، مضيفا أن الضغط على أسعار الغذاء سيبدأ بالتزايد في وقت لاحق من العام الجاري.

وقال فولبي إن الجفاف بدأ بالفعل بالتأثير على أسعار الذرة وفول الصويا لكنه سيسلك مساره بعد ذلك في كل جوانب النظام حتى يصل إلى أسعار العلف ثم أسعار الماشية ثم أسعار الجملة وأخيرا إلى أسعار التجزئة.

وتتوقع وزارة الزراعة الأميركية حاليا ارتفاع أسعار الغذاء بما بين 2.5% و3.5% في 2012 ثم ما بين 3% و4% في 2013.

وأشارت الوزارة إلى أن أسعار الغذاء سترتفع بوتيرة أسرع من إجمالي التضخم الأميركي خلافا للنمط المعتاد. ومن المتوقع أن يبلغ التضخم في الولايات المتحدة 2% هذا العام و1.9% في 2013. وبلغ تضخم أسعار الغذاء 3.7% في العام الماضي لكنه كان 0.8% فقط في 2010.

وقالت أمس إنها أضافت 76 منطقة إلى قائمة المناطق التي تحتاج  لمساعدات الكوارث ليصل المجموع إلى 1369 منطقة في 31 ولاية في أنحاء البلاد.

كما أوضحت أن ثلثي الولايات المتحدة يعاني حاليا من جفاف متوسط أو شديد.

وقال خبراء الأرصاد الجوية إنه بعد أسابيع من الطقس الحار والجاف من المتوقع أن يشهد حزام الذرة الشمالي الممتد من شرق نبراسكا حتى شمال إيلينوي يوما ثانيا من الأمطار المتفرقة، لكن في جنوب الغرب الأوسط الذي يضم ميسوري ومعظم إيلينوي وإنديانا وأوهايو من المتوقع أن يستمر الطقس الحار والجاف.

المصدر : رويترز