هبط معدل نمو الصادرات الصينية إلى 11.3% في الشهر الماضي من 15.3% في مايو/أيار (رويترز)

تباطأ نمو تجارة الصين بصورة كبيرة في الشهر الماضي رغم إجراءات التحفيز الحكومية.

وأظهرت أرقام رسمية هبوط معدل نمو الواردات بمقدار النصف بالمقارنة مع شهر مايو/أيار إلى 6.3% مما يعكس انخفاض طلب المستهلكين وقطاع الصناعة في الصين.

كما هبط معدل نمو الصادرات إلى 11.3% في الشهر الماضي من 15.3% في مايو/أيار، مع ضعف أسواق الشركاء التجاريين للصين في الولايات المتحدة وأوروبا.

ووصلت قيمة الصادرات إلى 180.2 مليار دولار في الشهر الماضي بينما وصلت الواردات إلى 148.5 مليار دولار.

وارتفع الفائض التجاري بنسبة سنوية بلغت 43% في الشهر الماضي إلى 31.7 مليار دولار.

ويعتبر هبوط الطلب على النفط وخام الحديد والسلع الأخرى في الصين مؤشرات سيئة للاقتصادات التي تأمل أن يساعد نمو الاقتصاد الصيني في دفعها.

وقال أليستير تشان الاقتصادي في مؤسسة موديز أنالاتيكس إن هبوط الواردات كان أكبر من المتوقع. كما أن هبوط الطلب في العالم لن يساعد في نمو الصادرات الصينية.

يشار إلى أن نمو الاقتصاد الصيني هبط إلى أدنى مستوياته منذ 2008 بسبب هبوط الطلب العالمي وسعي الحكومة لإبطاء تسارع النمو خوفا من التضخم.

وحذر رئيس الوزراء ون جياباو في الأسبوع الماضي من أن الحكومة قد تزيد من جهودها لحفز الاقتصاد.

وهبط نمو الاقتصاد الصيني إلى 8.1% في الربع الأول من العام الحالي ومن المتوقع أن تظهر أرقاما تصدر هذا الأسبوع أن النمو انخفض إلى 7.3% في الربع الثاني.

ويتوقع محللون نمو الاقتصاد الصيني بصورة أسرع في وقت لاحق من العام الحالي.

المصدر : أسوشيتد برس