لاغارد: من الضروري أن تسارع الحكومات الأوروبية بشراء حصص مباشرة بالبنوك (الأوروبية)

قالت مديرة صندوق النقد الدولي إن استعادة قوة البنوك الأوروبية شرط ضروري لتعزيز الاقتصاد العالمي الذي يكافح للوقوف على قدميه مجددا، لكنه يواجه خطر التراجع.

وأضافت كريستين لاغارد أن من الضروري أن تسارع الحكومات الأوروبية بشراء حصص مباشرة في البنوك، وأن تعمد في الأمد الطويل إلى إقامة وحدة مالية تستكمل بها وحدتها النقدية.

وأوضحت أن الخطوات الضرورية تشمل أيضا توحيد الإشراف المصرفي وإنشاء صندوق مشترك للتأمين على الودائع، مؤكدة بكلمة ألقتها في نيويورك أن ذلك يجب أن يتزامن مع خطوات لتعميق التكامل المالي.

وفي بروكسل، أكد المتحدث باسم رئيس مجموعة اليورو جان كلود يونكر أن وزراء مالية  المجموعة سيعقدون بعد ظهر اليوم اجتماعا عبر الهاتف لبحث سبل حل أزمة القطاع المصرفي في إسبانيا.

ومن غير المحدد بعد ما إذا كانت إسبانيا ستتقدم بطلب رسمي للحصول على مساعدات لإنقاذ مصارفها من أزمتها.

ومن المتوقع أن يبعث وزراء المجموعة على أقل تقدير بإشارة سياسية لتهدئة الأسواق المالية.

وفي سياق متصل، قالت وكالة الأنباء الإسبانية الرسمية إن الحكومة الإسبانية لم تتقدم حتى الآن بطلب رسمي لشركائها الأوروبيين للحصول على مساعدات لإنقاذ قطاعها المصرفي.

غير أن الوكالة ذكرت أن مدريد يمكن أن تتقدم بمثل هذا الطلب في أي وقت لأن صندوق النقد الدولي أعلن أمس عن تقريره الخاص بوضع  القطاع المصرفي في إسبانيا الذي انتهى إلى أن هذا القطاع يحتاج إلى ما مجموعه 40 مليار يورو.

وأضافت أن مدريد ترغب في البداية في التعرف على رأي شركائها الأوروبيين قبل أن تتخذ قرارا بإعادة رسملة مصارفها.

المصدر : وكالات