ساماراس يؤكد أنه سوف يحترم تعهدات أثينا بإصلاح الاقتصاد اليوناني (الأوروبية)

أفاد تقرير صحفي أن رئيس الوزراء اليوناني أنتونيس ساماراس سيطلب اليوم من قمة يعقدها زعماء الاتحاد الأوروبي في بروكسل قبول التضحيات التي قامت بها اليونان رغم الركود وأن  توافق على تعديل شروط حزمة الإنقاذ التي قدمها الاتحاد بالتعاون مع صندوق النقد الدولي.

وقالت صحيفة تا ني إن ساماراس الذي يتعافى حاليا من جراحة في عينه ولن يحضر القمة التي ستبدأ الساعة الواحدة بتوقيت غرينتش سيقدم الطلب من خلال رسالة يبعث بها عن طريق الرئيس كارولوس بابولياس الذي سيمثل اليونان.

وتقول مصادر حكومية إن ساماراس يرى أنه يجب إعادة النظر في حزمة الإنقاذ الأخيرة لليونان وقوامها 130 مليار يورو (163 مليار دولار) للأخذ في الاعتبار النسبة غير المتوقعة المرتفعة للركود الاقتصادي الذي تعاني منه البلاد.

ويؤكد ساماراس أنه سوف يحترم تعهدات أثينا بإصلاح الاقتصاد اليوناني وخفض عجز الموازنة والسيطرة على الدين العام للحكومة الذي يصل إلى أكثر من 350 مليار يورو(437 مليار دولار).

ومن غير المرجح أن تحصل أثنيا على مهلة لالتقاط الأنفاس قبل استكمال عمليات تدقيق لوضعها المالي يجريها الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي والبنك المركزي الأوروبي.

وبالإضافة إلى موضوع اليونان فمن المتوقع أن يناقش الزعماء الأوروبيون معاهدة للنمو ولتعزيز سوق العمل الذي يعاني من ارتفاع البطالة بدول الاتحاد إلى مستويات قياسية.

كما تناقش القمة إمكانية إنشاء اتحاد مصرفي ونظام للسيطرة على الموازنات. ومن المتوقع أن يتم الاتفاق النهائي على هذه الموضوعات خلال قمة ثانية تعقد في نهاية العام.

المصدر : الفرنسية