لم يستمد اليورو دعما يذكر من قمة غير رسمية لزعماء الاتحاد الأوروبي (الأوروبية)

تذبذب اليورو في نطاق ضيق فوق أدنى مستوى له في 22 شهرا أمام الدولار في التعاملات الآسيوية اليوم.

وبقيت العملة الأوروبية الموحدة عرضة لمزيد من الانخفاض مع استمرار قلق المستثمرين من احتمال خروج اليونان من منطقة العملة الأوروبية.

وتراجع اليورو بنسبة 0.2% إلى 1.2556  دولار مقتربا من أدنى مستوى له منذ يوليو/ تموز 2010 البالغ 1.2545 الذي سجله في الجلسة السابقة.

ولم يستمد اليورو دعما يذكر من قمة غير رسمية لزعماء الاتحاد الأوروبي التي لم تقدم تصورا واضحا بشأن الكيفية التي تعتزم بها دول منطقة اليورو التصدي لأزمة ديونها بما في ذلك احتمال خروج اليونان من العملة الأوروبية.

وحث زعماء الاتحاد اليونان على مواصلة طريق التقشف وإتمام الإصلاحات المطلوبة بمقتضى برنامج الإنقاذ المالي.

وفي أسواق النفط صعدت العقود الآجلة لخام برنت الأوروبي بأكثر من دولار للبرميل أثناء التعاملات الآسيوية مع إقبال المتعاملين على الشراء لتغطية مراكز مدينة بعد هبوط الأسعار مؤخرا بفعل مخاوف بشأن أزمة منطقة اليورو وعلامات على التقدم في المحادثات مع إيران بشأن برنامجها النووي.

وارتفعت عقود خام القياس الأوروبي تسليم يوليو/ تموز بـ1.10 دولار إلى 106.66 دولارات.  وزاد الخام الأميركي الخفيف بـ84 سنتا إلى 90.74 دولارا للبرميل.

المصدر : رويترز