المستهلكون الأميركيون متفائلون بوضع سوق العمل (الفرنسية)

أفاد مسح ظهرت نتائجه الجمعة بأن ثقة المستهلكين في أميركا زادت أوائل الشهر الجاري إلى أعلى مستوى لها منذ أكثر من أربع سنوات، مما يعكس تفاؤل الأميركيين بشأن وضع سوق العمل وخطط الإنفاق. وتعكس هذه الزيادة مؤشرا مشجعا على استمرار الاقتصاد الأميركي في التعافي.

وكانت بيانات منفصلة نشرت الجمعة قد أفادت بأن أسعار الإنتاج في أكبر اقتصاد في العالم هبطت بشكل غير متوقع خلال أبريل/نيسان الماضي، حيث سجلت انخفاضا بـ0.2%، مدفوعة بانخفاض كلفة مواد الطاقة إلى أدنى مستوى لها خلال ستة أشهر، مما يؤشر على انحسار الضغوط التضخمية ويتيح هامش تحرك أكبر للاحتياطي الاتحادي الأميركي (البنك المركزي) لدعم النمو الاقتصادي.

وأظهرت القراءة الأولية في مسح مشترك بين مؤسسة تومسون رويترز وجامعة ميشيغان أن المؤشر العام لثقة المستهلكين زاد في مايو/أيار الجاري إلى 77.8 نقطة مقابل 76.4 في الشهر الماضي، وهو ما يفوق توقعات الاقتصاديين التي تحدثت عن مستوى 76.2 نقطة.

وتؤشر هذه المعطيات -حسب مدير المسح ريتشارد كيرتين- على أن سوق التوظيف سيعرف قريبا بيانات إيجابية، أو أن المستهلكين أفرطوا في تفاؤلهم.

في المقابل عبر المستهلكون الأميركيون عن تفاؤل أقل بشأن انخفاض نسبة البطالة مقارنة بالوضع قبل عام، حيث يتوقع ربع الأميركيين أن النسبة ستتقلص خلال السنة الجارية.

المصدر : رويترز