تعاون زراعي بين سوريا وروسيا
آخر تحديث: 2012/4/7 الساعة 19:41 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/4/7 الساعة 19:41 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/16 هـ

تعاون زراعي بين سوريا وروسيا

 لدى سوريا فائض من الحمضيات وزيت الزيتون وتسعى لتصديره

تباحث وزير الزراعة السوري رياض حجاب اليوم مع سيمن ديمتري فيكتوروفينش المدير العام للرابطة الاتحادية الاقتصادية الأجنبية الحكومية في روسيا سبل تطوير وتعزيز العلاقات الزراعية بين البلدين من خلال الاتفاقيات وزيادة التعاون.

وصرح مصدر رسمي سوري بأن أهمية مساهمة روسيا في تطوير القطاع الزراعي من خلال بناء السدود ودعم مشروع الاستمطار تعد حاجة حيوية للبلاد، كما أن سوريا بحاجة لمنتجات زراعية كالشعير وكسبة الصويا والذرة الصفراء.

في المقابل فإن لدى سوريا -يضيف المصدر- فائضا في منتجات زراعية ذات مواصفات عالية وترغب في تصديره لروسيا ودول أخرى، ومن هذه المنتجات الحمضيات التي يتوفر فيها فائض بنحو 500 ألف طن وزيت الزيتون بنحو 50 ألف طن، فضلا عن البطاطا والطماطم وأصناف أخرى من الخضر والفواكه.

وفي الشهر الماضي قالت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) إن سوريا المضطربة تحتاج لزيادة وارداتها من الحبوب بنسبة الثلث في 2012 بعد انخفاض إنتاجها من هذه المادة الحيوية بـ10%، وحذرت الفاو من أن أوضاع البلاد جعلت نحو 1.4 مليون سوري يفتقدون الأمن الغذائي.

تحالف ومصالح
وترتبط كل من موسكو ودمشق بتحالف إستراتيجي على الصعيد السياسي والعسكري وبين الطرفين مصالح اقتصادية لا سيما في قطاع الغاز والنفط، وتعد روسيا من البلدان القلائل التي تخفف على النظام السوري عزلته الدولية وتجلياتها المتعلقة بالعقوبات السياسية والاقتصادية المفروضة على دمشق بسبب قمع الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية وإسقاط النظام التي انطلقت قبل أكثر من عام.

ففي بدايات الشهر الماضي ذكر تجار ومصادر ملاحية أن دمشق تلقت زيت الغاز (السولار) من روسيا ضمن سلسلة من الشحنات، حيث تقوم أربع ناقلات برحلات منتظمة بين روسيا وسوريا عبر البحر الأسود.

المصدر : الألمانية