أميركا تجمد مكافآت رؤساء ثلاث شركات
آخر تحديث: 2012/4/7 الساعة 14:01 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/4/7 الساعة 14:01 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/16 هـ

أميركا تجمد مكافآت رؤساء ثلاث شركات

الخزينة الأميركية تراقب عن كثب أجور ومكافآت شركات استفادت من أموال دافعي الضرائب (الفرنسية)

أعلنت وزارة الخزينة الأميركية أمس أنها جمدت للعام الثاني على التوالي مكافآت رؤساء ثلاث شركات للعام الجاري عند مستوى العام الماضي، وهي شركات حصلت على مساعدات عمومية استثنائية لإنقاذها من الانهيار أثناء الأزمة المالية التي عصفت بأميركا في فترة 2007-2009.

ويتعلق الأمر برؤساء إي أي جي للتأمين وإلاي فايننشال المصرفية وجنرال موتورز لصناعة السيارات، وقد حصلت على مساعدات من أموال دافعي الضرائب ولم تسددها كاملة حتى الآن.

وحسب وثائق وزارة الخزانة فإن الرئيس التنفيذي لأي أي جي سينال مكافأة مباشرة بقيمة 10.5 ملايين دولار ورئيس إلاي فايننشال 9.5 ملايين دولار ورئيس جنرال موتورز تسعة ملايين دولار.

واستفادت إي أي جي من مبلغ 68 مليار دولار ضمن برنامج إنقاذ الأصول المتعثرة وجنرال موتور من خمسين مليار دولار وإلاي فايننشال من 17 مليار دولار، وقد عزت الشركة الأولى أكثر من 75% من قيمة المساعدات التي خصصت لها، والشركة الثانية نحو النصف ولم تتجاوز النسبة الثلث بالنسبة للشركة الثالثة.

مسؤولون آخرون
وقالت الخزينة الأميركية إنها ستقلص إجمالي المكافآت المباشرة برسم العام الجاري لـ69 مسؤولا تنفيذيا في الشركات الثلاث بنسبة 10% مقارنة بمستويات العام الماضي.

وقد حصلت سبع شركات أميركية -منها الثلاث المذكورة سابقا- على مساعدات استثنائية من أموال الضرائب إبان الأزمة المالية، وعزت أربع شركات هذه الأموال، وهي بنك أوف أميركا وسيتي غروب وكرايزلر فايننشال وكرايزلر.

وأثارت ضخامة الأجور والمكافآت التي حصل عليها رؤساء شركات أميركية في السنوات الماضية غضبا شعبيا مما اضطر إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما لإنشاء مكتب خاص لمراقبة هذه الأجور والمكافآت.

المصدر : الجزيرة,رويترز

التعليقات