يتوقع أن يصل العجز بالموازنة في العام المالي 2012 إلى 1.17 تريليون دولار (الأوروبية)

قالت وزارة الخزانة الأميركية إن عجز الموازنة في مارس/آذار الماضي وصل إلى 198.2 مليار دولار وهو أعلى رقم يسجل في مثل هذا الشهر على الإطلاق.

وأوضحت أن الارتفاع جاء بسبب تقديم موعد بعض مدفوعات الإعانات التي تجرى عادة في أبريل/نيسان.

لكن الوزارة قالت إن العجز في الأشهر الستة الأولى من السنة المالية 2012 التي بدأت أول أكتوبر/تشرين الأول تقلص إلى 779 مليار دولار من 829.4 مليار دولار في الفترة المقابلة من السنة المالية 2011.

وكان مكتب الموازنة بالكونغرس توقع أن يصل العجز بالموازنة في العام المالي 2012 إلى 1.17 تريليون دولار بالمقارنة مع 1.3 تريليون في العام السابق.

قال مجلس الاحتياطي الاتحادي إن الاقتصاد الأميركي سجل نموا "بين طفيف ومعتدل" خلال الفترة من منتصف فبراير/شباط إلى نهاية مارس/آذار الماضيين

يشار إلى أن مسألة عجز الموازنة ستكون من المسائل الرئيسية في انتخابات الرئاسة الأميركية.

نمو اقتصادي طفيف
من ناحية أخرى قال مجلس الاحتياطي الاتحادي إن الاقتصاد الأميركي سجل نموا "بين طفيف ومعتدل" خلال الفترة من منتصف فبراير/شباط إلى نهاية مارس/آذار الماضيين.

وذكر المجلس -في تقريره عن النشاط الاقتصادي في مختلف مناطق الولايات المتحدة- أن قطاع التصنيع يواصل نموه في أغلب مناطق الولايات المتحدة "حيث تظهر الزيادة واضحة في صناعتي السيارات والتكنولوجيا المتقدمة".

وأعرب المصنعون عن "تفاؤلهم بشأن النمو على المدى القصير لكنهم قلقون من ارتفاع أسعار النفط".

وذكر المجلس أن هناك "بعض التحسن" في قطاع المباني السكنية حيث أشارت التقارير إلى زيادة في أعمال تشييد المساكن المتعددة الأسر.

وإقليميا ما زال نمو قطاع الإسكان باهتا في أجزاء من الغرب الأوسط والساحل الشرقي الأميركي.

يذكر أن انهيار القطاع العقاري الأميركي لعب دورا رئيسيا في تفجر الأزمة المالية العالمية في 2008 والتي تحولت إلى أسوأ أزمة اقتصادية منذ الكساد الكبير في ثلاثينيات القرن العشرين.

وذكر مجلس الاحتياط الاتحادي أن آفاق الإنفاق الاستهلاكي على المدى القصير مشجعة ولكنه أشار إلى أن المخاوف من ارتفاع أسعار النفط قد تؤدي إلى تراجع الإنفاق خلال الشهور المقبلة.

كما ذكر أن التوظيف مستقر أو ينمو بمعدل طفيف في الكثير من مناطق البلاد. 

يشار إلى أن معدل البطالة بالولايات المتحدة تراجع في مارس/آذار الماضي إلى 8.2%.

المصدر : وكالات