نفي جزائري للتوصل لاتفاق حول "جازي"
آخر تحديث: 2012/3/30 الساعة 02:43 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/3/30 الساعة 02:43 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/8 هـ

نفي جزائري للتوصل لاتفاق حول "جازي"

"جازي" تعد الجزء الأكثر ربحية في أنشطة أوراسكوم تليكوم  (الفرنسية-أرشيف)

نفى وزير المالية الجزائري كريم جودي التوصل لأي اتفاق يحدد قيمة شراء شركة الاتصالات "جازي" الفرع التجاري لشركة "أوراسكوم تليكوم" المصرية بالجزائر. وأوضح جودي أن المفاوضات لا تزال متواصلة من أجل التوصل إلى اتفاق حول قيمة الصفقة.

وأضاف "لم أتكلم بعد عن قيمة جازي، ولم يتكلم أحد من الدولة عن ستة مليارات دولار أو عن أربعة أو عشرة مليارات دولار. المفاوضات لا تزال جارية".

وأوضح جودي أن كافة المراحل التحضيرية بالإضافة إلى عملية التقييم لشركة جازي قد تمت، وأن الحكومة تواصل المفاوضات من أجل التوصل إلى تقييم مناسب للشركة. 

وكان الوزير أعلن قبل أسبوع أن عملية تقييم جازي -التي أوكلتها الجزائر إلى مكتب الأعمال الدولي "شارمان وسترلينغ أل أل بي-فرنسا"- قد استكملت من قبل الطرفين، دون الكشف عن رقم هذا التقييم.

ولفت جودي إلى أن الإعلان عن قيمة الصفقة حال إبرام الاتفاق النهائي متوقف على الطرفين، مشيرا إلى أن الطرف الآخر (جازي) مسعر في البورصة، فهو من جهة ملزم بالإفصاح عن معلومات في هذا الشأن، ومن ناحية الميزانية فالحكومة ملزمة بتسجيل ذلك وتوضيح القيمة المدفوعة.

وقال إن المفاوضات ستتناول مسألة فرض سلطات الضرائب الجزائرية غرامة جديدة قدرها 1.3 مليار دولار على جازي.

تجدر الإشارة إلى أن جازي تعد الجزء الأكثر ربحية في أنشطة أوراسكوم تليكوم التي تمتلك شركة فيمبلكوم الروسية 51% من أسهمها. ووافقت فيمبلكوم في يناير/كانون الثاني على بيع حصتها في جازي للجزائر، وقالت حينئذ إنها وقعت مذكرة تفاهم مع الحكومة الجزائرية فيما يتعلق بعملية البيع مقابل سعر مقبول.

المصدر : وكالات

التعليقات