تحذير للصين من احتمال هبوط النمو
آخر تحديث: 2012/2/6 الساعة 15:40 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/2/6 الساعة 15:40 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/14 هـ

تحذير للصين من احتمال هبوط النمو

النقد الدولي: انتعاش الاقتصاد العالمي مهدد بزيادة الاضطراب في أوروبا (الأوروبية)


حذر صندوق النقد الدولي من أن ركود الاقتصاد الأوروبي بسبب أزمة الدين قد يخفض إلى النصف نسبة نمو الاقتصاد الصيني، وربما يهبط بشدة بالاقتصاد العالمي.

 

وقال الصندوق في تقرير إنه يجب على بكين أن تكون مستعدة لإطلاق خطة حفز بمليارات الدولارات من أجل درء هبوط في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

 

وتوقع الصندوق أن تحقق الصين نموا بنسبة 8.2% هذا العام، لكنه قال إن هذه النسبة قد تنخفض إلى 4% في حال نتج عن أزمة اليورو هبوط كبير في الائتمان والإنتاج.

 

وأضاف أن انتعاش الاقتصاد العالمي مهدد بزيادة الاضطراب في أوروبا وبالضعف الاقتصادي في أماكن أخرى من العالم.

 

وفي حال حدوث مثل هذا السيناريو، فإن على الصين الرد بحزمة مالية كبيرة يتم تنفيذها من خلال موازنات الحكومات المحلية والحكومة المركزية.

 

يشار إلى أن الصين استطاعت التعافي بسرعة من الأزمة المالية العالمية في 2008، واستطاع اقتصادها تحقيق نسبة نمو بلغت 9.2% في العام الماضي، لكن النمو هبط بعد أن كبحت الحكومة الائتمان والاستثمار خشية تسارع النمو.

 

وتعهدت الحكومة بزيادة القروض البنكية لمساعدة المشاريع التجارية في البلاد في ظل الركود العالمي.

 

وقالت في الشهر الماضي إنها تواجه وضعا "معقدا وتحديات" بسبب وضع الاقتصاد العالمي.

 

وقال صندوق النقد إن سيناريو الركود العالمي يتوقع أن يؤثر على البنوك، وعلى الإقراض في القطاع الخاص، وأن يؤدي إلى انكماش في الاستثمار وهبوط النشاط الاقتصادي العالمي.

 

وأضاف أن حزمة حفز تعادل 3% من الناتج المحلي الإجمالي للصين يتم تنفيذها في عامي 2012 و2013 سوف تساهم في الحد من هبوط النمو، لتصبح نسبة الهبوط 1% فقط أي 460 مليار يوان (75 مليار دولار).

 

يشار إلى أن حكومة هونغ كونغ -وهي منطقة صينية تتمتع بنظام مالي مستقل- أعلنت الأسبوع الماضي أنها سوف تنفق 80 مليار دولار (10.3 مليارات دولار أميركي) هذا العام على إجراءات الحفز.

 

وقالت إن اقتصاد الجزيرة قد ينمو بنسبة 1% فقط بعد تسجيل نسبة 3% في الربع الأخير من العام الماضي.


المصدر : أسوشيتد برس