وافقت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية للاتصالات على بيع معظم أسهمها في موبينيل إلى شركة فرانس تليكوم الفرنسية مقابل 202.5 جنيه مصري (33.6 دولارا) للسهم.
 
وأوضح بيان صدر عن فرانس تليكوم أنه تم التوصل لاتفاق للاستحواذ على معظم حصة أوراسكوم التي تتبع ملكيتها لرجل الأعمال المصري نجيب ساويرس في مشروعهما المشترك الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل).

وأضاف البيان أن الشركة الفرنسية ستقوم بتقديم عرض لمساهمي الأقلية في موبينيل بسعر 202.5 جنيه للسهم، وهو نفس السعر الذي ستشتري به من ساويرس.
 
ويتوقع أن تبلغ قيمة الصفقة نحو ستة مليارات جنيه مصري (مليار دولار)، وستسفر الصفقة عن ارتفاع حصة فرانس تليكوم في موبينيل إلى 95% لو وافق كل مساهمي الأقلية على العرض، بينما ستبقي أوراسكوم على ما نسبته 5% في الشركة.
 
وتتطلب الصفقة موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر.
 
وقالت أوراسكوم من جهتها إن مجلس إدارتها وافق على الاتفاق وقرر الدعوة لجمعية عامة غير عادية لمساهمي الشركة في الأول من الشهر القادم.

وأضافت أوراسكوم أن الأسهم المزمع بيعها تبلغ نحو 29% من أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل).

ويبلغ رأسمال شركة موبينيل مليار جنيه موزعا على مائة مليون سهم بقيمة اسمية عشرة جنيهات للسهم.
 
وينطوي عرض فرانس تليكوم على علاوة سعرية بنسبة 61% على أحدث سعر لسهم موبينيل البالغ 126.06 جنيها.
 
وعلى إثر هذه الأنباء ارتفعت قيمة سهم موبينيل بنسبة 9.9% خلال التداولات المبكرة اليوم الاثنين ليصل إلى 137.89 جنيها.

تجدر الإشارة إلى أنه في مصر تنشط ثلاث شبكات للهاتف المحمول، هي موبينيل وفودافون مصر واتصالات مصر.

المصدر : وكالات