متوسط أسعار القمح والذرة والأرز زاد في العام الماضي مقابل 2010 (رويترز)

توقع البنك الدولي انخفاض أسعار المواد الغذائية في العالم هذا العام مع تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي، لكنه حذر من أن زيادة محتملة في أسعار النفط يمكن أن تغير هذا الاتجاه.
 
 وقال إن أسعار الغذاء هبطت بنسبة 8% بين سبتمبر/أيلول وديسمبر/كانون الأول بسبب زيادة في الإمدادات والقلق إزاء الاقتصاد العالمي، لكن الأسعار لا تزال مضطربة بعد أن ارتفع مؤشر المواد الغذائية السنوي بنسبة 24% في 2011 بالمقارنة مع 2010.

 

 ورغم ذلك حذر البنك من أن الهبوط المطرد في أسعار الغذاء العالمية يمكن أن يتوقف إذا تغيرت الظروف الجوية أو ارتفعت أسعار النفط العالمية مما يزيد تقلبات الأسعار والطلب على الوقود الحيوي.

 وأضاف البنك في التقرير الفصلي أن أسعار المواد الغذائية ارتفعت في الربع الأول من العالم الماضي لكنها شهدت انخفاضا لخمسة أشهر متتالية. وحذر من أن أسعار بعض المواد الأساسية لا تزال مضطربة وأن متوسط الأسعار للقمح والذرة والأرز زاد في العام الماضي مقابل 2010.

وقال أوتافيانو كانوتو نائب رئيس البنك الدولي لشؤون مكافحة الفقر في التقرير "ربما تكون أسوأ زيادة في أسعار الغذاء قد انتهت لكن يجب أن نظل حذرين.. ما زالت أسعار أغذية معينة مرتفعة بشكل كبير في دول عديدة مما يعرض الملايين لمخاطر سوء التغذية والجوع".

المصدر : وكالات