شهدت البورصة خسائر بسبب الاضطرابات السياسية التي شهدتها البلاد خلال الأسبوعين الماضيين (الجزيرة)

ارتفعت البورصة المصرية في أولى تداولاتها لهذا الأسبوع، وذلك في أعقاب قرار الرئيس محمد مرسي إلغاء الإعلان الدستوري الذي أصدره في 22 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وقفز المؤشر الرئيس للبورصة (إي جي إكس 30) بنسبة فاقت 5%، ليتجاوز مستوى خمسة آلاف نقطة، واتجهت تعاملات المستثمرين في البورصة إلى الشراء.

وقد أغلقت تعاملات الخميس الماضي على انخفاض بنسبة 4.6%.

وشهدت البورصة خسائر بسبب الاضطرابات السياسية التي شهدتها البلاد خلال الأسبوعين الماضيين.

المصدر : الجزيرة