انخفض الإنتاج الصناعي بنسبة 0.7% في أكتوبر/تشرين الأول سبب هبوط الإنتاج بقطاع السيارات (الفرنسية)

قال بنك فرنسا المركزي إنه يتوقع انكماش اقتصاد البلاد، ثاني أكبر اقتصاد بمنطقة اليورو، في الربع الأخير من العام الحالي.

وأضاف أن الناتج  المحلي الإجمالي سيهبط بنسبة 0.1% بالربع الأخير من 2012 بالمقارنة مع الربع الثالث.

وقال تقرير صناعي إن من المتوقع تحقيق بعض التحسن بقطاع الإنتاج الصناعي حيث سيبدأ القطاع في التعافي بعد أن سجل هبوطا بنسبة 2.7%  في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وفي تقرير منفصل، قال مكتب الإحصاءات إن الركود الذي تعاني منه صناعة السيارات سوف تستمر في التأثير على النشاط الصناعي بالبلاد والذي انخفض في أكتوبر/تشرين الأول الماضي للشهر الثاني عشر على التوالي.

وقد انخفض الإنتاج الصناعي بنسبة 0.7% في أكتوبر/تشرين الأول بالمقارنة مع الشهر الذي سبقه، بسبب هبوط الإنتاج بقطاع السيارات بنسبة 4.7%.

ومن غير المتوقع أن يتحسن سوق السيارات في المدى القريب بسبب ضعف الطلب.

ونما الناتج المحلي الإجمالي لفرنسا بنسبة 0.2% بالربع الثالث من العام الحالي. وقال اقتصاديون إنهم يتوقعون أن يسجل اقتصاد البلاد نموا متواضعا بالربع الأول من العام القادم.

المصدر : رويترز