ألستوم تسعى للاستحواذ على مشروع قطار الحرمين في السعودية (الأوروبية-أرشيف) 

أشاد عضو لجنة القدس في المجلس التشريعي الفلسطيني جمال سكيك بحملة "الكرامة" الأوروبية التي أطلقت أمس لمقاطعة شركة ألستوم الفرنسية، لمشاركتها في عمليات البناء الهادفة إلى تهويد مدينة القدس المحتلة.

واعتبر سكيك أن الحرب الاقتصادية قد تكون لها آثار أشد وطأة من العسكرية أحيانا، مشيرا إلى أنه في الوقت الذي لا تستطيع فيه الجيوش العربية خوض حرب من أجل القدس، فلا أقل من خوض حرب اقتصادية تتم فيها مقاطعة الشركات التي تساهم في تهويد القدس وبناء المستوطنات.

وحث النائب الفلسطيني السعودية على مقاطعة ألستوم التي تسعى للاستحواذ على مشروع قطار الحرمين الذي يربط بين مكة المكرمة والمدينة المنورة في السعودية، مؤكدا على أن القدس لا تخص الفلسطينيين وحدهم، بل تعني كل مسلم وعربي في العالم.

من جهته أكد خالد الترعاني منسّق حملة الكرامة الأوروبية لمقاطعة ألستوم، أن حملتهم لا تستهدف السعودية وإنما تهدف إلى استبعاد ألستوم من عطاء مشروع قطار الحرمين، "لا سيما أن هذه الشركة تعتبر إحدى شركاء تهويد القدس".

المصدر : قدس برس