الجنيه السوداني يواصل تراجعه
آخر تحديث: 2011/9/30 الساعة 01:31 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/30 الساعة 01:31 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/4 هـ

الجنيه السوداني يواصل تراجعه


واصل الجنيه السوداني تراجعه الملحوظ مقابل الدولار في السوق السوداء بسبب نقص المعروض من العملات الأجنبية وسط ارتفاع حاد لأسعار المواد الغذائية.

وقال متعاملون في سوق الصرف إن سعر الدولار يوم الخميس تراوح بين 4.5 و4.8 جنيهات مرتفعا عن مستوى بين 3.9 و4 جنيهات الأسبوع الماضي.

وفي الشهر الماضي بلغ الدولار 3.5 جنيهات وهو ما يزيد عن السعر الرسمي للعملة الوطنية الذي يبلغ ثلاثة جنيهات تقريبا.

وتعاني الحكومة السودانية من تراجع الإيرادات العامة بسبب فقدان معظم النفط بعد انفصال الجنوب في التاسع من يوليو/تموز الماضي, حيث كانت مبيعاته تمثل 70% من إيرادات الدولة وأكثر من 90% من صادراتها.

وقفز التضخم في السودان إلى مستوى 21% الشهر الماضي بسبب ارتفاع تكاليف الغذاء.

ويحتاج السودان إلى استيراد معظم السلع الغذائية والاستهلاكية التي أصبحت أعلى تكلفة بسبب نقص العملة الأميركية في البلاد.

وفي مواجهة أزمة ارتفاع أسعار السلع أطلقت الخرطوم حزمة من الإجراءات من بينها إلغاء مؤقت للرسوم على 12 سلعة غذائية أساسية.

كما حث السودان دولا عربية على ضخ ودائع في البنك المركزي السوداني والبنوك التجارية لمساعدة اقتصاد البلاد.

المصدر : رويترز

التعليقات