وقعت الولايات المتحدة خمسة اتفاقات مع الأردن تقضي بمنح المملكة ما قيمته 359.3 مليون دولار مساعدات لدعم الموازنة والتعليم والصحة والتنمية الاقتصادية.

والاتفاقيات التي تأتي ضمن برنامج المساعدات الأميركية الاقتصادية الاعتيادية للأردن للعام 2011، وقعها وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني جعفر حسان والسفير الأميركي لدى المملكة ستيوارت جونز ومدير الوكالة الأميركية للتنمية الدولية بالإنابة في الأردن كيفن راشنينغ.

وأوضحت السفارة الأميركية في عمان أن الاتفاقات شملت دعما نقديا بقيمة 184 مليون دولار سيتم استغلالها لدعم مشاريع تنموية ذات أولوية مدرجة في قانون الموازنة العامة لعام 2011، مما سيساهم في تخفيض عجز الموازنة العامة، حيث إنه من المتوقع تحويل قيمة هذه المنحة إلى حساب الخزينة قبل نهاية العام الجاري.

كما تشمل اتفاقية الاستثمار بالأفراد في قطاعات التعليم والصحة والحماية الاجتماعية منحة بقيمة 88.5 مليون دولار، سيخصص منها مبلغ 48 مليونا لدعم قطاع التعليم بالأردن وخاصة فيما يتعلق ببناء وتأهيل المدارس، و23.6 مليونا لدعم قطاع الصحة خاصة ما يتعلق بصيانة وتأهيل المستشفيات، وتخصيص دعم لمشاريع المرأة والأطفال والشباب بقيمة 14.6 مليونا.

وتم تخصيص مبلغ 2.25 مليون دولار دعما لتنفيذ البرنامج من قبل الوكالة الأميركية للإنماء الدولي.

كذلك وقعت اتفاقية قطاع الحاكمية بقيمة 22 مليون دولار ستخصص لاستكمال تنفيذ عدد من المشاريع ذات الأولوية ضمن قطاعات العدل والإعلام والحكم الرشيد.

وتم توقيع منحة اتفاقية تعزيز النمو الاقتصادي والفرص الاقتصادية بقيمة 39.8 مليون دولار ستخصص لتمويل عدد من المشاريع التنموية ذات الأولوية والتي تهدف إلى تحسين الفرص الاقتصادية، ودعم التجارة والاستثمار من خلال توفير البيئة الاستثمارية الملائمة وتوفير الدعم اللازم لتحسين تنافسية القطاع الخاص.

ويعتبر برنامج المساعدات الأميركية للأردن من أبرز برامج المساعدات الأميركية بالشرق الأوسط. ويقدر مجموع المساعدات الأميركية التي قدمت للأردن منذ عام 1952 ما يربو على 7.4 مليارات دولار.

المصدر : وكالات