البرلمان الأوروبي: الاتفاق سيساعد الفلسطينيين على تعزيز التجارة وبناء دولتهم (الفرنسية)


أقر الاتحاد الأوروبي اليوم اتفاق تجارة بدون رسوم، بالنسبة للخضراوات والفاكهة والسمك الواردة من الضفة الغربية وقطاع غزة، يهدف إلى تعزيز جهود بناء الدولة الفلسطينية.
 
وقال البرلمان الأوروبي، بمذكرة تم توزيعها قبل إدلاء النواب بأصواتهم في ستراسبورغ بفرنسا، إن هذا الإجراء "سوف يساعد الفلسطينيين على تعزيز التجارة وتوسيع نطاق اقتصادهم وبناء دولتهم".

وكان قد تم الإعلان عن الاتفاق في أبريل/ نيسان الماضي، ومن المقرر أن يدخل حيز التنفيذ مطلع العام المقبل.
 
ومن شأن الاتفاق السماح ببيع المنتجات الزراعية والسمكية الفلسطينية إلى الاتحاد الأوروبي دون المرور عبر الجمارك الإسرائيلية. وقال البرلمان الأوروبي إن الصادرات الغذائية الفلسطينية سوف "تعفى من  الرسوم ".
 
يُشار إلى أن السلطة الفلسطينية تعتبر أصغر شريك تجاري للاتحاد الأوروبي بمنطقة الشرق الأوسط.
 
ووصل حجم التجارة بين الجانبين عام 2009 إلى 56.6 مليون دولار، بما فيها 50.5 مليونا تمثل صادرات أوروبية، طبقا لأرقام الاتحاد.
 
وعام 2009 بلغت قيمة الصادرات الفلسطينية إلى الاتحاد 6.1 ملايين يورو مثلت الصادرات الزراعية 70.1% منها. وفي الربع الأول من 2010 زاد حجم التبادل التجاري بين الجانبين بنسبة 32.6%.
 
وكانت مفوضية الاتحاد الأوروبي قالت أمس إنها تعتزم البدء بمباحثات الشهر القادم لإنشاء مناطق للتجارة الحرة مع مصر والأردن والمغرب وتونس.
 
وقال المفوض التجاري للاتحاد كارل دو غوشت إن الأوروبي سينتظر بعض الوقت قبل الشروع في مباحثات مع ليبيا بهذا الشأن.

المصدر : وكالات