سعي صيني عربي لرفع التبادل التجاري
آخر تحديث: 2011/9/24 الساعة 01:18 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/24 الساعة 01:18 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/27 هـ

سعي صيني عربي لرفع التبادل التجاري

معرض تجاري على هامش المنتدى الاقتصادي التجاري الصيني العربي الثاني (الفرنسية)

أعرب مشاركون في المنتدى الاقتصادي التجاري الصيني العربي الثاني عن سعيهم لزيادة التبادل التجاري بين الجانبين، ليصل إلى مستوى 200 مليار دولار سنويا بحلول عام 2015.

وبحث المشاركون في المنتدى المنعقد في مدينة ينشوان الصينية سبل تطوير التعاون التجاري والاستثمار بين الجانبين.

تجدر الإشارة إلى أن حجم التبادل التجاري بين العالم العربي والصين بلغ العام الماضي 145.42 مليار دولار، مرتفعا بنحو 30% على أساس سنوي منذ عام 2004.

وحقق التعاون الاقتصادي بين الجانبين تقدما في مجال التجارة الثنائية، ومشروعات المقاولات، والاستثمارات المتبادلة خلال السنوات الماضية بشكل ملموس.

وأشارت وسائل إعلام صينية إلى أن الاستثمار المباشر المشترك بلغ بين الطرفين نحو 5.5 مليارات دولار.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن أكثر من 400 مسؤول ومستثمر ومقاول ورجل أعمال وتنفيذي من الصين والدول العربية يشاركون في المنتدى.

وترى بكين أن العالم العربي ينطوي على أهمية كبيرة بالنسبة لإستراتيجية الصين في سياسة تنويع الأسواق.

وكان كبير المستشارين السياسيين في الحكومة الصينية ورئيس لجنة المؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني جيا شينجلين قد افتتح المنتدى الأربعاء في مدينة ينشوان عاصمة منطقة نيجشيا المتمتعة بالحكم الذاتي، والتي تضم حوالي 10% من الأقلية المسلمة في الصين.
 
ويستمر المنتدى خمسة أيام، ويركز على التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول العربية والصين في مجالات الزراعة والعلوم والتكنولوجيا والطاقة والخدمات المالية والسياحة والنشر.
 
ويقام على هامش المنتدى معرض تجاري للمنتجات الغذائية الحلال، والطاقة، ومنتجات الهندسة الكيمياوية.
المصدر : وكالات

التعليقات