غانم: الأمر سيستغرق عدة أشهر لاستئناف الإنتاج (الفرنسية-أرشيف)


قال رئيس مؤسسة النفط الليبية السابق شكري غانم إن البلاد ستكون قادرة على استئناف بعض الإنتاج النفطي خلال بضعة أشهر، وإن كان الأمر سيحتاج إلى 18 شهرا للوصول إلى مستوى الإنتاج قبل الحرب.
 
وأوضح غانم الذي انشق عن حكومة معمر القذافي في مايو/ أيار أن بعض المنشآت النفطية تعاني من صعوبات مع مغادرة العاملين سريعا في رعب وأيضا بسبب السلب، وقال "سيكون من الممكن استئناف الإنتاج قريبا ربما في غضون أشهر قليلة.. لن يكون من السهل البدء مجددا عند المستوى نفسه. أعتقد أن الأمر سيستغرق عدة أشهر لاستئناف الإنتاج لكن العودة لمستوي الإنتاج الذي اعتدناه ستستغرق بعض الوقت ربما عاما ونصف العام".
 
وكانت ليبيا ثالث أكبر منتج للنفط بأفريقيا قبل الحرب وتنتج نحو 2% من الإنتاج العالمي، تباطأ إنتاجها حتى توقف مما ساهم في دفع أسعار النفط للصعود متجاوزة مائة دولار للبرميل.
  
ووفق استطلاع أجرته رويترز فإن الأمر سيتطلب أكثر من سنة لكي يبلغ إنتاج ليبيا النفطي مليون برميل يوميا، ولن تستعيد طرابلس مستواها المعتاد من الإنتاج (1.6 مليون برميل) قبل مرور سنتين.
 
وأوضحت شركة الخليج العربي (أغوكو) أنها جاهزة من الناحية الفنية لاستئناف الإنتاج في حقلي نفط بالغرب بطاقة إنتاجية تصل إلى 250 ألف برميل يوميا.
 
وتحتل ليبيا المرتبة الـ17 ضمن أكبر الدول المنتجة للنفط، وهي عضو بمنظمة أوبك وتختزن أراضيها أكبر احتياطي نفطي بالقارة الأفريقية وتوجه نحو 85% من صادرتها نحو أوروبا.

المصدر : رويترز