ديلور: الاتحاد الأوروبي واليورو بخطر
آخر تحديث: 2011/8/18 الساعة 15:12 (مكة المكرمة) الموافق 1432/9/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/8/18 الساعة 15:12 (مكة المكرمة) الموافق 1432/9/20 هـ

ديلور: الاتحاد الأوروبي واليورو بخطر

ديلور دعا إلى المشاركة في تحمل أعباء الديون الأوروبية (الفرنسية-أرشيف)


حذر الرئيس السابق للمفوضية الأوروبية جاك ديلور من أن الاتحاد الأوروبي والعملة الأوروبية الموحدة يقفان اليوم على شفا الهاوية.
 
وجاء تحذير ديلور -وهو أول من دعا إلى إقامة اتحاد اقتصادي أوروبي-  في أعقاب مساع ألمانية فرنسية لإقامة حكومة اقتصادية موحدة للاتحاد الأوروبي.
 
وأضاف في تصريحات نشرتها صحيفة لو سوار البلجيكية وصحيفة لو تامب السويسرية أن تحاشي الوقوع في الهاوية يكون عن طريق خيار مباشر، وهو إما أن تقبل الدول الأعضاء بشراكة اقتصادية قوية أو بتخويل المزيد من السلطات للاتحاد الأوروبي.
 
وقال أيضا إن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ومستشارة ألمانيا أنجيلا ميركل يناوران بالقول إن هناك حاجة إلى القليل من التعاون بهدف نقل بعض السلطات إلى بروكسل.
 
وأوضح أنه على هذا الأساس فإن الأفكار التي طرحها الاثنان من أجل الإصلاح الاقتصادي لن تساوي شيئا.
 
كما استبعد فكرة إنشاء وزارة مالية لكل دول منطقة اليورو، ووصف مثل هذه الوزارة بأنها ستكون "أداة خرقاء".
 
وانتقد في السياق منصب مسؤول العلاقات الخارجية بالاتحاد الأوروبي قائلا إن المنصب لم يضف شيئا.
 
ودعا ديلور الذي قاد الاتحاد الفترة من 1985 حتى 1994 إلى تعاون في تبادل أعباء الدين لكيلا تزيد على 60% من الناتج المحلي الإجمالي لكل دولة، مؤكدا أن ضمان الديون على هذا الأساس من قبل الدول الغنية للأخرى الأفقر سوف يؤدي بالتأكيد إلى استقرار أسواق المال.
 
وأشار إلى أن ساركوزي وميركل لم يؤيدا فكرة إصدار سندات موحدة للاتحاد الأوروبي.
 
وذكر أن دول الاتحاد لم تستطع رؤية الحجم الحقيقي لأزمة اليونان التي ظهرت قبل 18 شهرا.
 
وتساءل: كيف يمكن للأسواق أن تصدق ما أعلنه الزعماء الأوروبيون خلال قمة منطقة اليوور يوم 21 يوليو/ تموز من قرارات لا تنفذ إلا في سبتمبر/ أيلول.

وكان الرئيس السابق للمفوضية الأوروبية يشير إلى قرارات تنفيذ الحزمة الثانية لإنقاذ اليونان.
المصدر : الفرنسية