في الربع الأول من العام ساعدت ألمانيا منطقة اليورو في تسجيل نمو بنسبة 0.8% (الأوروبية)


أظهرت أرقام رسمية هبوط مبيعات التجزئة بمنطقة اليورو التي تضم 17 عضوا بنسبة 1.1% في شهر مايو/أيار الماضي وهو ما يشير إلى أن النمو الاقتصادي في المنطقة يهبط بشدة من الانتعاش الذي سجله بداية العام مدفوعا بارتفاع في الصادرات.
 
وأفادت أرقام مكتب الإحصاءات الأوروبي يورو ستات إلى أن ألمانيا كانت المسؤولة عن هذا الانخفاض حيث هبطت مبيعات التجزئة في أكبر اقتصاد أوروبي بنسبة 2.8% في مايو/أيار بالمقارنة مع الشهر الذي سبقه.
 
ويعتبر هذا الهبوط هو الأكبر منذ أبريل/نيسان من العام الماضي.
وكان المحللون يتوقعون هبوطا بنسبة 1% في مايو/أيار.
 
وبعد أن صدرت عدة أرقام اقتصادية ضعيفة يقول المحللون إن الانتعاش الاقتصادي في منطقة اليورو يسير حاليا ببطء.
 
وفي الربع الأول من العام الحالي ساعدت ألمانيا منطقة اليورو في تسجيل نمو بنسبة 0.8% وهي نسبة فاقت الأرقام المسجلة في الولايات المتحدة واليابان رغم أزمة الدين في أوروبا.
 
ويقول محللون إن استمرار الانتعاش يحتاج إلى إنفاق أكبر من قبل المستهلكين على البضائع وفي قطاع الخدمات.
 
واعتمد الانتعاش في منطقة اليورو بصورة كبيرة على نمو القطاع الصناعي ونمو قطاع الصادرات في ألمانيا.

المصدر : أسوشيتد برس