العراقيون قاموا باحتجاجات عديدة على نقص إمدادات الكهرباء (الفرنسية-أرشيف)


وقعت وزارة الكهرباء العراقية اليوم اتفاقا مع شركة "كب جينت" الكندية لإقامة 10 محطات لإنتاج الكهرباء بطاقة إجمالية تبلغ 1000 ميغاواط، وستكلف هذه المشاريع مليار و166 مليون دولار.

 

وأوضح المتحدث بوزارة الكهرباء مصعب سري أن طاقة كل محطة 100 ميغاواط وسيستغرق إنجاز المحطات 12 شهرا، مضيفا أن دفع قيمة الاتفاق سيكون بالأجل ولمدة سنتين بعد مرور سنة على تشغيل محطات الكهرباء، وستعمل هذه الأخيرة بوقود النفط الأسود المتوفر بكثرة في العراق.

 

وتندرج هذه الصفقة مع الشركة الكندية ضمن جهود السلطات العراقية لتجاوز أزمة نقص إنتاج الكهرباء، حيث يفوق الطلب المحلي على الكهرباء (14 ألف ميغاواط سنويا) ضعف قدرة الإنتاج والكمية المستوردة من دول الجوار (7 آلاف ميغاواط)، الأمر الذي يتسبب بانقطاع متكرر للكهرباء عن المنازل.

 

صادرات النفط

وفي موضوع ذي صلة بقطاع الطاقة في العراق، ذكر مصدر ملاحي أن صادرات النفط من ميناء البصرة جنوب العراق تراجعت إلى 720 ألف برميل اليوم نتيجة رياح ترابية وارتفاع الأمواج.

 

ويوم أمس أدت عاصفة ترابية إلى تقليص الصادرات في الميناء نفسه إلى 960 ألف برميل، حيث عجزت بعض ناقلات النفط عن بلوغ مرسى ميناء البصرة، الذي يعد مركز التصدير الرئيسي للنفط العراقي.

المصدر : وكالات