العقد بين العراق وشل واجهته عقبات وخلافات أخرت التوقيع عليه (الفرنسية)


يتوقع أن يبرم العراق بعد غد عقدا مبدئيا في قطاع الغاز مع مجموعة شل الهولندية وحليفتها ميتسوبيشي اليابانية بقيمة 12 مليار دولار لإنجاز مشروع لتجميع الغاز المصاحب للبترول في الحقول الجنوبية للعراق.

 

وبهذا التوقيع يكون الطرفان قد تجاوزا خلافات أخرت التوقيع على الصفقة، تقضي بتنفيذ المشروع بشراكة بين الشركتين المذكورتين وشركة غاز الجنوب العراقية.

 

ومن هذه العقبات أن القانون الحالي للنفط والغاز يمنع نقل ملكية المنشآت إلى المشروع المشترك المؤلف من ثلاث شركاء، كما يمنع تصدير الغاز.

 

ومن العقبات أيضا ما طلبته شل من ضمانات أكثر حول حجم الغاز الذي تستطيع استغلاله في الحقول النفطية المحددة، حيث تتخوف المجموعة النفطية الهولندية من حصولها على كمية قليلة من الغاز المصاحب، وبالتالي يفقد المشروع فائدته الاقتصادية على المدى البعيد.

 

ونقل عن مصدر مطلع أنه بعد التوقيع على النسخة النهائية من العقد سيتم رفعها للحكومة للمصادقة عليها بعدما مرت أربع سنوات على توقيع المسودة الأولية للاتفاق، الذي ترجى منه مساعدة العراق على التغلب على مشكل نقص إمدادات الكهرباء بسبب ضعف الإنتاج، حيث سيستخدم الغاز المُجمع لتوليد الطاقة الكهربائية.

 

وبموجب الاتفاق المنتظر سيتم تجميع أكثر من 700 مليون قدم مكعبة من الغاز في حقول الرميلة والزبير وغرب القرنة 1.

المصدر : رويترز