تعتزم الكويت زيادة طاقتها التكريرية إلى 1.4 مليون برميل يوميا (الأوروبية)


قال وزير النفط الكويتي محمد البصيري إن المجلس الأعلى للبترول أقرّ مشروع مصفاة الزور الذي تأخر طويلا.
 
وكان من المتوقع أن يبدأ تشغيل مصفاة النفط الكويتية الرابعة في 2016 بتكلفة تقدر بنحو أربعة مليارات دينار كويتي (14.56 مليار دولار).
 
وتعد موافقة المجلس خطوة رئيسية إلى الأمام بالنسبة للمشروع الذي تأجل مرارا بسبب مواجهة بين البرلمان الكويتي والحكومة.
 
وتدير شركة البترول الوطنية الكويتية مصافي التكرير الثلاثة بالبلاد والتي تعالج معا 930 ألف برميل يوميا.
 
ويعتزم رابع أكبر بلد مصدر للنفط في العالم زيادة طاقته التكريرية إلى 1.4 مليون برميل يوميا.
 
وهناك شركات كويتية تشارك في مشاريع تكرير جديدة  في آسيا.
 
من ناحية أخرى قال مندوب خليجي في أوبك إن  الكويت لا تزال تنتج نحو 2.6 مليون برميل يوميا ولذا فإنها لم تتأثر فعليا بالسحب من مخزونات وكالة الطاقة الدولية.
 
وقالت الوكالة يوم الخميس الماضي إنها ستسحب مليوني برميل يوميا من المخزونات التجارية للدول الأعضاء لمدة 30 يوميا لمواجهة الطلب في السوق.

المصدر : رويترز