خوسيه غرازيانو دا سيلفا (رويترز)

بعد الفوز في 26 يونيو/حزيران 2011 بـ92 من أصل 180 صوتا لممثلي الدول الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، يكون البرازيلي خوسيه غرازيانو دا سيلفا أول شخصية من دول أميركا اللاتينية يرأس هذه المنظمة الأممية الكبيرة.

 

ويعد البرازيلي غرازيانو (61 عاما) من الشخصيات التي برزت منذ العام 1977 في ميدان التنمية الريفية ومحاربة الجوع أثناء نشاطه الأكاديمي، أو أثناء توليه منصب وزير الأمن الغذائي في عهد الرئيس البرازيلي السابق لولا دا سيلفا.

 

وقد حاز غرازيانو على شهادة البكالوريوس في الزراعة والماجستير في الاقتصاد الريفي وعلم الاجتماع، فضلا عن الدكتوراه في العلوم الاقتصادية، كما أنه نال الدكتوراه في الدراسات الخاصة بأميركا اللاتينية من المدرسة الأكاديمية بلندن، وأخرى من جامعة كاليفورنيا في الدراسات البيئية.

  

وكان يشغل منذ 2006 منصب مساعد المدير العام لمنظمة الفاو والممثل الإقليمي لأميركا اللاتينية ومنطقة بحر الكاريبي لدى المنظمة، وفي العام 2001 كلف بتنسيق برنامج لمحاربة الفقر المدقع في البرازيل سمى "صفر مجاعة".

 

وقد أسهم هذا البرنامج في تقليص عدد البرازيليين الذين يعيشون في الفقر المدقع بنحو 24 مليون فرد، وتخفيض حجم نقص التغذية بالبلاد بنسبة 25%.

 

وأسهم غرازيانو في إدخال إصلاحات على طريقة عمل الفاو، من خلال التوجه أكثر نحو تقليص البيروقراطية داخلها، ومنح دور أكبر لفروع المنظمة لدى البلدان الأعضاء.

المصدر : الجزيرة