النفط تراجع اليوم لأقل من مائة دولار في التعاملات الآسيوية (الفرنسية)


تراجعت أسعار النفط اليوم لأقل من مائة دولار للبرميل في التعاملات الآسيوية، كما انخفضت أسعار العقود الآجلة لخام القياس الأوروبي -مزيج برنت- لأكثر من دولارين أمس الأربعاء بعد ظهور بيانات عن استمرار ضعف الاقتصاد الأميركي لفترة طويلة وتزايد مفاجئ لمخزون الولايات المتحدة من النفط الخام والبنزين.

 

وحدد سعر عقود تسليم يوليو/تموز بـ99.80 دولارا للبرميل في سنغافورة متراجعا بـ2.41 دولار مقارنة بأمس الأربعاء، وفي لندن انخفضت أسعار خام برنت بـ 34 سنتا لتستقر في 114 دولارا للبرميل.

 

وأشار المعهد الأميركي للبترول في وقت متأخر الأربعاء إلى أن مخزونات النفط الخام ارتفعت بـ3.5 ملايين برميل في الأسبوع الماضي، فيما زادت مخزونات البنزين بنحو 1.5 مليون برميل.

 

وعلى مستوى الاقتصاد الأميركي ظهرت بيانات دفعت أسعار النفط للتراجع، إذ لم يحدث القطاع الخاص في الشهر الماضي سوى 38 ألف وظيفة مقارنة بنحو 177 ألف وظيفة في أبريل/نيسان الماضي.

 

"
مصادر في منظمة أوبك قالت إن اجتماعها في الأسبوع المقبل سيبحث زيادة الإنتاج بنحو مليون ونصف المليون برميل يوميا
"
زيادة متوقعة

وفي موضوع ذي صلة، صرحت مصادر ومندوبون في منظمة أوبك لنشرة إنيرجي إنتليجنس أمس بأن المنظمة ستبحث الأسبوع المقبل زيادة إنتاج النفط بنحو مليون ونصف المليون برميل يوميا، والراجح أن يتم اعتماد زيادة في حدود مليون برميل.

 

وأشار مصدر مطلع في أوبك إلى أن أفضل مستوى زيادة هو مليون برميل، بحيث سيشكل تعويضا للنقص من الإنتاج الليبي، وقالت النشرة المتخصصة إن هذه الزيادة المرتقبة ستضاف إلى الإنتاج الحالي والذي يناهز 29 مليون برميل يوميا.

 

وقال وزير الطاقة الجزائري يوسف يوسفي أمس بالقاهرة إن بلاده لا ترى حاجة لتغيير حصص الإنتاج في اجتماع أوبك في الثامن من الشهر الجاري.

 

تراجع الدولار

من جانب آخر انخفضت قيمة الدولار إلى أدنى مستوى لها منذ شهر أمام سلة من العملات، وارتفع اليورو أمام العملة الأميركية بنسبة 0.2% ليصل إلى 1.43 دولار، غير أنه ظل أدنى من أعلى مستوى منذ أربعة أشهر وسجله في الأونة الأخيرة.

 

وارتفع الدولار بـ0.2% ليبلغ 0.84 من الفرنك السويسري بعدما انخفض أمامه أمس الأربعاء إلى مستوى قياسي ناهز 0.83 من الفرنك السويسري.

المصدر : وكالة أنباء أميركا إن أرابيك