اعتقال مسؤولين في سيمنس بميونيخ وبحث عن ثالث على خلفية ملف رشا بالكويت (رويترز)


اعتقلت السلطات القضائية بمدينة ميونيخ الألمانية اثنين من مديري شركة سيمنس على خلفية الاشتباه في تورطهما في قضية رشا تتعلق بمشاريع الشركة في الكويت.

 

ونقلت صحيفة "فايننشال تايمز دوتشلاند" الألمانية أن المعتقلين قادا أنشطة الشركة بالكويت، في حين صدرت مذكرة اعتقال بحق شخص ثالث يعمل بالكويت.

 

ومن جهتها أوردت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية نقلا عن ناطقة رسمية باسم الادعاء العام بميونيخ أن التحقيقات في مراحلها الأولى، ولكنها تتم بشكل حثيث، بينما صرح ناطق رسمي باسم الشركة الألمانية قائلا "اكتشفنا القضية بأنفسنا وبلغنا السلطات على الفور".

 

ملف سابق

وسبق لسيمنس أن قبلت دفع 800 مليون دولار في ديسمبر/كانون الأول 2008 لتوقيف تحقيق ضدها في الولايات المتحدة الأميركية على خلفية الاشتباه بدفعها رشا مقابل الحصول على عقود.

 

للإشارة فإن سيمنس تعمل في الكويت منذ نصف قرن في ميدان الصناعة والطاقة، حيث أنشأت نحو 100 محطة صغيرة لتوليد الكهرباء، فضلا عن محطة طاقة تعمل بتوربينات الغاز تبلغ طاقتها 1500 ميغاواط.

 

وقد ناهزت مبيعات الشركة لعملائها بالكويت 328 مليون دولار برسم السنة المالية 2010، ولديها طلبيات جديدة بقيمة 189 مليون دولار، وتشغل سيمنس بهذا البلد الخليجي نحو 260 شخصا وفق معطيات منشورة في موقع الشركة على الإنترنت.

المصدر : وول ستريت جورنال,رويترز