جولة الدوحة محكوم عليها بالفشل
آخر تحديث: 2011/5/25 الساعة 21:43 (مكة المكرمة) الموافق 1432/6/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/5/25 الساعة 21:43 (مكة المكرمة) الموافق 1432/6/23 هـ

جولة الدوحة محكوم عليها بالفشل

شواب طالبت بوضع خطط لجولة جديدة أكثر واقعية (الفرنسية-أرشيف)

قالت الممثلة التجارية الأميركية السابقة سوزان شواب إنه يتعين على أعضاء منظمة التجارة العالمية التسليم بأن جولة مفاوضات الدوحة لتحرير التجارة العالمية المستمرة منذ فترة طويلة محكوم عليها بالفشل.

وطالبت بوضع خطط لجولة جديدة أكثر واقعية قبل قمة المنظمة المقبلة المقررة في ديسمبر/كانون الأول في جنيف.

وعزت شواب -التي شغلت منصب الممثلة التجارية لبلادها بين عامي 2005 و2009- فشل جولة الدوحة إلى الفجوة "الكبيرة جدا" بين ما تريده الولايات المتحدة وما تطرحه البلدان النامية الرئيسية مثل الصين والهند والبرازيل على الطاولة.

وبشأن إمكانية تدارك الأمر في الفترة المتبقية قبل انعقاد القمة، استبعدت شواب ذلك قائلة مهما تكن الإرادة السياسية قوية ومهما يكن الإبداع لتحقيق ذلك فإن هذه النهاية بفشل جولة الدوحة لن تتغير.

من جهته كان المدير السابق لمنظمة التجارة العالمية بيتر سذرلاند أقل تشاؤما حيث قال في مقابلة مع وكالة رويترز إن أمام قادة العالم شهرين فقط للتوصل إلى اتفاقية عالمية للتجارة الحرة قبل إعلان فشل جولة الدوحة.

وبين أن يوليو/تموز القادم هو الموعد النهائي الفعلي لكي يتوصل المفاوضون إلى اتفاقية ليوقع عليها الوزراء قبل انعقاد قمة المنظمة.

وفي الشهر الماضي حذر المدير العام لمنظمة التجارة العالمية باسكال لامي من أن جولة الدوحة تواجه تهديدا خطيرا بالفشل جراء الخلافات الكبيرة بين الدول الأعضاء.

تجدر الإشارة إلى أن جولة الدوحة انطلقت في العاصمة القطرية الدوحة في أواخر 2001 بهدف مساعدة البلدان الفقيرة على الازدهار عن طريق إزالة الحواجز التجارية.

غير أن الجولة تعثرت بسبب الخلاف بين الدول النامية والمتقدمة حيث طُلب من الدول الغنية تقليص الدعم الحكومي الذي تقدمه للمنتجات الزراعية وخفض الرسوم الجمركية على المنتجات الزراعية والمصنعة.

المصدر : رويترز