الاتفاقية تنص على تبادل الخبرات في تمويل المشروعات الزراعية الصغيرة (الجزيرة نت)

أبرمت شركة ريف للتمويل الفلسطينية اتفاقية شراكة في الميدان الزراعي مع بنك القرض الفلاحي المغربي، وتقضي الاتفاقية المبرمة أمس بمدينة مكناس (وسط المغرب) بتبادل الطرفين للتجارب والخبرات وتطوير قدرات أطرهما.

 

وتنص الاتفاقية -التي عقدت بمناسبة الدورة الرابعة للمعرض الدولي للفلاحة بمدينة مكناس- على استفادة الطرفين من خبرات كل منهما في ميدان تمويل المشروعات الزراعية الصغيرة والأنشطة الاقتصادية في المناطق الريفية.

 

واتفق الطرفان المغربي والفلسطيني على برمجة دورات تدريب نظرية وتطبيقية لفائدة موظفيهما، والقيام بمهمات دعم لشركة ريف يقوم بها خبراء من المصرف المغربي في مجال التمويل والتنظيم وتدبير المخاطر، بالإضافة إلى مشاركة ممثلين عن الجانبين في الفعاليات المنظمة في المغرب وفلسطين.

 

تمويل المزارعين
وتعتبر شركة ريف للتمويل مؤسسة غير ربحية تنشط في الضفة الغربية وقطاع غزة، ولها فروع في الخليل وغزة ورام الله وممثلون في جنين ونابلس وسلفيت وطولكرم. وقد تم تأسيس الشركة برأسمال قدره 100 ألف دولار أميركي.

 

وتهدف الشركة الفلسطينية إلى المساهمة في سد الفجوة التمويلية في الأرياف الفلسطينية، وتحسين الوضع المعيشي للأفراد والجماعات الفقيرة في الأرياف الفلسطينية، والارتقاء بالخدمات المالية المقدمة لأكبر عدد ممكن من المستفيدين المحرومين من أي تمويل.

 

فيما يعد بنك القرض الفلاحي أكبر مصرف مغربي متخصص في تمويل القطاع الزراعي والصناعات الغذائية، وهو مؤسسة تحت وصاية وزارة الزراعة المغربية، ولديه 400 وكالة منتشرة عبر التراب المغربي.

المصدر : الجزيرة