إنتاج تويوتا سيبدأ العودة إلى طبيعته ابتداء من الشهر القادم (رويترز)


قالت شركة تويوتا اليابانية -أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم- إن أرباحها الصافية انخفضت بنسبة 77% في الربع الأخير من السنة المالية المنتهية مع نهاية مارس/آذار الماضي.
 
وأوضحت في بيان أن الأرباح انخفضت بمقدار 24.4 مليار ين (314 مليون دولار) بسبب آثار كارثة الزلزال الذي ضرب شمال شرق اليابان يوم 11 مارس/آذار الماضي.
 
لكن الشركة قالت إن إنتاجها سيبدأ بالعودة إلى طبيعته في يونيو/حزيران القادم، وقال رئيسها أكيو تويودا إن إنتاجها سيتعافي بنسبة 70% في الشهر القادم سواء على الصعيد المحلي أو العالمي.
 
وأضاف تويودا أن الأمور -سواء بالنسبة لمصانع التجميع أو مصانع إنتاج أجزاء السيارات- تسير بصورة أفضل مما كان متوقعا، مشيرا إلى أن هناك نقصا في ما لا يقل عن 30 جزءا بالمقارنة مع 150 بعد الكارثة مباشرة.
 
يشار إلى أن تويوتا كانت بصدد التعافي من مشكلة فنية في سياراتها اضطرتها إلى استدعاء 14 مليون وحدة في العالم، عندما حدثت كارثة الزلزال.

المصدر : وكالات