حاسوب نوت بوك أحد منتجات شركة أبل (رويترز)
 

ألغت محكمة فدرالية حكما قضائيا يقضي بتغريم شركة أبل المتخصصة في برمجيات الحاسوب 625.5 مليون دولار تعويضا عن خرقها ثلاث براءات اختراع في ملكية "ميرر وورلد" وهي شركة صغيرة في صناعة التكنولوجيا.

 

وبهذا القرار الصادر أول أمس يكون القاضي الأميركي ليونارد ديفيس في محكمة تيلر بولاية تكساس قد جنب عملاق برامج الحاسوب أفدح الأحكام غرامة.

 

وعللت المحكمة قرار التبرئة بأن الشركة المدعية لم تنجح في التقدم بأي أسس صلبة وكافية تعزز اتهامها لأبل وفق المطلوب قانونيا، كما أن هيئة المحكمة لم تتوصل لأدلة قاطعة بادعاءات خرق براءات الاختراع.

 

وكان حكم سابق صدر في أكتوبر/ تشرين الأول قد أدان الشركة الأميركية بخرق ثلاث براءات اختراع تتعلق بعدة مميزات في حواسيب ماكنتوش وآيفون وآيباد تمكن المستعملين من النقر داخل ألبومات ومحتويات أخرى كما لو كان المرء يتصفح دفتر صور.

 

اعتراض

وخلال الحكم السابق تم تغريم أبل 208.5 ملايين دولار لكل براءة اختراع جرى انتهاكها، وقد طلبت الشركة تأجيل تنفيذ الحكم حتى البت بجملة من حيثيات الملف، ومن بينها اعتراض أبل على طريقة احتساب الخسائر لفائدة ميرر وورلد التي رفعت الدعوى في مارس/ آذار 2008.

 

وذكرت وكالة أسوشيتد برس نقلا عن محامي المدعي أنه لا تعليق لديه على الحكم، بينما امتنعت الناطقة الرسمية باسم أبل عن التعقيب على قرار المحكمة.

المصدر : أسوشيتد برس,الفرنسية