رضوان: القاهرة تبحث عن مساعدات من الدول العربية والصديقة (رويترز-أرشيف)

تبحث مصر مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي لتأمين قرض بقيمة ستة مليارات دولار، حسبما أفاد به وزير المالية المصري سمير رضوان، كما تبحث عن قروض أخرى من دول عربية وصديقة.

وأوضح الوزير أن بلاده تتفاوض مع الصندوق حاليا للحصول على قرض تتراوح قيمته ما بين ثلاثة وأربعة مليارات دولار، ومع البنك بقرض يقدر بـ2.2 مليار دولار.

وذكر الوزير أن القاهرة تبحث عن مساعدات أخرى من الدول العربية ودول صديقة، دون أن يحدد دولة بعينها أو قيمة القرض المنشود.

رضوان -الذي يزور الكويت حاليا برفقة رئيس الوزراء المصري عصام شرف ضمن جولة خليجية- أوضح أن القاهرة ستدعو الكويت لزيادة بقيمة 100 مليون دولار لقروض ميسرة من الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، ليصل إجمالي القرض إلى 300 مليون دولار.

وعن التوقعات لأداء الاقتصاد المصري، قال رضوان -في مؤتمر صحفي بالكويت- إن بلاده قد تحقق نموا بنسبة 2% فقط خلال العام المالي الجاري الذي ينتهي في 30 يونيو/حزيران المقبل.

أما بالنسبة للعام المالي المقبل فتوقع أن يتحسن أداء الاقتصاد المصري بحيث يحقق مستوى نمو بنسبة 4%، بينما قدر أن يبلغ عجز الموازنة عشرة مليارات دولار، في ظل الإجراءات التحسينية التي تقوم بها الحكومة للتمكن من استيعاب المزيد من الأيدي العاملة وزيادة الرواتب.

ومن جهته، حث رئيس الوزراء المصري -خلال لقاء برجال أعمال كويتيين في غرفة التجارة والصناعة الكويتية- المستثمرين الكويتيين على الاستثمار في مصر، مشيرا إلى أن الوضع سيكون أكثر ربحية وجاذبية بعد ثورة 25 يناير، في ظل محاربة الفساد والمفسدين، والتوجه للديمقراطية والشفافية.

المصدر : وكالات