توقف رحلات السياح الألمان إلى سوريا
آخر تحديث: 2011/4/25 الساعة 22:48 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/4/25 الساعة 22:48 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/23 هـ

توقف رحلات السياح الألمان إلى سوريا

منظمو رحلات ألمان ألغوا برامج سياحية لسوريا أو استبدلوها بوجهات أخرى (الفرنسية)


الجزيرة نت-برلين

 

أوقفت معظم شركات السياحة ووكالات السفر الألمانية رحلاتها إلى سوريا، بعد تحذير وزارة الخارجية في برلين الألمان من السفر إلى هناك، عقب تزايد أعداد القتلى والمصابين خلال الاحتجاجات الشعبية المتواصلة ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

 

وأعلنت شركات ديتور ومايرز فيلت رايزن وأف.تي.إي توريستك -وهي شركات رائدة في سوق السياحة الألماني- إلغاء جميع رحلاتها وحجوزاتها إلى سوريا إلى أجل غير مسمى، كما أوقفت استكمال برنامج سياحي مقرر سلفا لعملائها الموجودين في سوريا حاليا، وبدأت في الإعداد لإعادتهم من هناك.

 

وحذرت الخارجية الألمانية المواطنين من خطورة السفر في الظروف الراهنة إلى سوريا، ودعت الرعايا الألمان في هذا البلد العربي المضطرب إلى مغادرته على وجه السرعة.

 

"
الخارجية الألمانية أصدرت بداية الشهر الجاري إعلان تحذير من السفر لسوريا إلا للحاجة القصوى قبل أن ترفع اليوم من درجة التحذير
"
تشديد التحذير
وأوضحت الوزارة في بيان نشرته اليوم على موقعها الإلكتروني، أن "مواجهة المظاهرات الشعبية وتشييع ضحايا الاحتجاجات في سوريا اتخذ طابعا دمويا اتسع إلى مدن عديدة مثل درعا وبانياس واللاذقية وحمص".

 

وذكرت الخارجية الألمانية أن اتساع هذه الاضطرابات لتشمل العديد من المدن السورية الأخرى، يجعل من الصعب التكهن بما ستؤول إليه الأوضاع هناك.

 

وسبق للوزارة أن أصدرت إعلانا أقل تحذيرا في أوائل أبريل/نيسان الجاري حثت فيه الألمان على عدم السفر إلى سوريا إلا للضرورة القصوى، قبل أن ترفع درجة التحذير.

 

وعقب الإعلان الأول ألغت مجموعة شتوديوس المتخصصة في الرحلات العلمية والثقافية -ومقرها مدينة ميونيخ- جميع رحلاتها إلى سوريا وحجوزاتها المسبقة هناك إلى غاية 30 يونيو/حزيران المقبل.

 

كما أعلنت اليوم مجموعة توي السياحية العملاقة وشركة جيبسكو إيقاف البرنامج السياحي لعملائهما الموجودين داخل سوريا قبل انتهاء فقراته.

 

فنادق سوريا ستتضرر بإلغاء رحلات
وكالات السياحة الألمانية (الفرنسية)
إعلانات متوالية
أما شركة بيبليشا رايزن المتخصصة في زيارة المقاصد السياحية المسيحية في سوريا، فخيرت عملاءها بين إلغاء رحلاتهم المتعاقد عليها سابقا لزيارة سوريا، أو استبدالها مجانا بزيارة مزارات سياحية في دول أخرى.

 

وتعد سوريا مقصدا مفضلا لرحلات الطلاب والباحثين والسياحة الثقافية والدينية القادمة من ألمانيا، حيث زار سوريا 71.5 ألف سائح ألماني في العام الماضي وفقا لإحصائيات وزارة السياحة السورية.

المصدر : الجزيرة