تونس تتوقع عجزا في موازنتها
آخر تحديث: 2011/4/16 الساعة 22:04 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/4/16 الساعة 22:04 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/14 هـ

تونس تتوقع عجزا في موازنتها

مف
محافظ البنك المركزي التونسي قال إن بلاده بحاجة لـ4 مليارات دولار (الفرنسية)

أعرب وزير المالية التونسي جلول عياد عن أمله في ألا تتعدى نسبة عجز الموازنة 5
% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد، مستبعدا في الوقت نفسه القيام بإعادة جدولة الديون التونسية لدى البنوك والدائنين الأجانب.

وأضاف عياد -في مقابلة مع رويترز اليوم السبت- أن حكومة الباجي قايد السبسي ستحتاج إلى مليار و300 مليون دولار لتغطية احتياجات تمويل الموازنة في الأجل القصير، بينما قال محافظ بنك تونس المركزي مصطفى نبيل أمس إن بلاده في حاجة لقروض أجنبية في حدود 4 مليارات دولار، للخروج بالبلاد من حالة التأزم الاقتصادي بعد ثورة الياسمين.

وأشار محافظ البنك المركزي -بمناسبة مشاركته في واشنطن في الاجتماعات الربيعية لصندوق النقد الدولي- إلى أن تونس تتوقع أن يساعدها هذا الأخير والبنك الأفريقي للتنمية قبل حلول الانتخابات الرئاسية في يوليو/تموز المقبل.

"
سلطات تونس لا تريد إعادة هيكلة ديونها تجنبا لمخاطر التدخل الأجنبي في قراراتها السياسية
"
لا لجدولة الديون
وكان وزير المالية قد علل في وقت سابق من الشهر الجاري عدم اعتزام سلطات تونس إعادة هيكلة الديون، بالرغبة في تجنيب البلاد مخاطر التدخل الأجنبي في قرارات بلاده السياسية، وفق تصريحه لوكالة رويترز، وهي الديون المقدرة بـ16 مليار دينار تونسي (11.7 مليار دولار أميركي).

ويتوقع المسؤولون التونسيون أن يتراوح معدل النمو الاقتصادي للعام الجاري بين 0 و1 مقارنة بنسبة 3.7% التي تم تحقيقها في العام الماضي فيما توقع صندوق النقد الدولي -في تقريره السنوي حول آفاق الاقتصاد العالمي الصادر هذا الأسبوع- أن ينمو الاقتصاد التونسي بـ1.3% في 2011 و5.6% في 2012.

وجاء في التقرير نفسه أن التراجع المنتظر لإيرادات السياحة وحجم الاستثمار الأجنبي المباشر سيضر بقطاعات اقتصادية أخرى، مضيفا أن نسبة البطالة في تونس ستبلغ 13% في 2011، ثم ترتفع في العام المقبل إلى 14.7 قبل أن تنخفض قليلا في عام 2012 لتناهز 14.4%.

المصدر : رويترز