عائدات السياحة في الأردن قدرت بمليار دولار في 2010 (رويترز)


انعكست الاضطرابات السياسية في الشرق الأوسط على صناعة السياحة وأدى إلغاء حجوزات السياح إلى التأثير على الدول التي لم تشهد ثورات على الحكم مثل سوريا والأردن.
 
ويقول تهامة نابلسي من هيئة السياحة الأردنية إن السياح تأثروا بالتغطية الإعلامية للوضع في الشرق الأوسط  بحيث أصبحوا لا يفرقون بين دولة وأخرى.
 
وقد ألغى السياح رحلاتهم إلى الدول العربية بما فيها الأردن، وقالت مصادرة متعددة إن نسبة إلغاء الحجوزات في الفنادق وصلت إلى 50%.
 
إلغاء حجوزات
وقال منظمو رحلات إن 1200 سائح من بين كل 3000 كانوا يعتزمون السفر إلى الأردن في الأشهر القادمة قاموا بإلغاء حجوزاتهم.
 
وقدرت عائدات السياحة بالأردن في 2010 بمليار دولار، وهو ما يمثل 14% من الناتج المحلي الإجمالي.
 
ويفضل السياح ربط رحلاتهم إلى الأردن برحلات إلى مصر، التي تأثرت فيها السياحة بالاضطراب السياسي هناك.
 
كما انعكس وضع الشرق الأوسط على السياحة في تونس، المقصد الرئيسي للسياح في شمال أفريقيا، بينما شهدت مناطق أخرى من العالم العربي، ومنها اليمن والبحرين وعمان وضعا مضطربا.
 
وقال مسؤول بشركة "فوياجور دي موند" التي تنظم رحلات سياحية إن وضع السياحة في الأردن كارثي، حيث إن إلغاء الحجوزات وصل إلى نحو 50%.
 
ويقول رئيس الشركة جان فرانسوا ريال إن الناس يشعرون بالقلق إزاء الدول الأخرى التي لم تصلها الثورات.
 
"
يقول تهامة نابلسي من هيئة السياحة الأردنية إن السياح تأثروا بالتغطية الإعلامية للوضع في الشرق الأوسط بحيث أصبحوا لا يفرقون بين دولة وأخرى
"
قلق في سوريا
ويساور القلق سوريا التي خفضت سقف توقعاتها لعدد السياح. ويقول وزير السياحة السوري سعد الله أغا القلعة إنه لا يتوقع زيادة أكثر من 11% إلى 12% في عدد السياح هذا العام بسبب الوضع الحالي.
 
وبالمقارنة فقد كانت الزيادة السنوية في عدد السياح تصل إلى 15% منذ العام 2000.
 
ويقول مالك وكالة نايا تورز للسفريات في دمشق غسان شاهين إن وكالته تلقت ما يفيد بإلغاء ما بين 35% و40% من الحجوزات في موسم الذروة الذي يمتد ما بين مارس/آذار ومايو/أيار.
 
ويضيف أن الناس يعتقدون أن الثورات تمتد إلى كل مكان في المنطقة، ورغم الظروف السائدة والباعثة على القلق، يشير المسؤولون بالصناعة إلى قدرتها على التعافي بسرعة.
 
ويقول شون تيبتون من رابطة منظمي الرحلات البريطانية إن لديه خبرة طويلة في هذا المجال وإنها تفيد بأن صناعة السياحة تعود إلى الانتعاش بسرعة مع عودة الوضع إلى طبيعته في الوجهات السياحية.

المصدر : الفرنسية