أوغندا جمدت أصولا ليبية قيمتها 375 مليون دولار (رويترز)


قال مسؤول بالحكومة الأوغندية اليوم الجمعة إن أوغندا ستجمد أصولا ليبية قيمتها نحو 375 مليون دولار تمشيا مع القرار 1973 الذي فرضه مجلس الأمن على نظام العقيد معمر القذافي.
 
ونقلت صحيفة ديلي مونيتور المستقلة عن وكيل الخارجية أوكيلو أوريم قوله للبرلمان "ستجمد كل الأصول التي تعود بنفع على الحكومة الليبية هنا في أوغندا بموجب قرار الأمم المتحدة".
 
وأضاف أوريم وفقا للصحيفة "بعثنا إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون وطلبنا منه إرشادات عن سبل تطبيق العقوبات".
 
وتمتلك ليبيا استثمارات كبيرة بأوغندا -ثالث أكبر اقتصاد في شرق أفريقيا- ولها أسهم بالخدمات المالية وقطاعات الاتصالات والبنية التحتية والترفيه.
 
وكان الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني الذي يعتبر حليفا للقذافي قد انتقد حملة القصف الجوي التي تنفذها دول متحالفة على ليبيا، وقال إن الغرب يكيل بمكيالين وإن الدافع وراء ذلك هو النفط.
وفي المقابل أعلنت أوغندا أنها ستلتزم بمهلة الشهر المحددة لتنفيذ القرارات الأممية، وهي عضو بلجنة خاصة شكلها الاتحاد الأفريقي للوساطة لحل الصراع الليبي.
 
وكانت الحكومة التونسية قد قررت تجميد جميع أصول الزعيم الليبي وخمسة من أفراد أسرته، طبقا لقرارات الأمم المتحدة.
 
كما جمدت الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي وبلدان أخرى أصولا للقذافي وأسرته وبعض حاشيته، في إطار عقوبات تستهدف تجفيف منابع تمويل نظام العقيد.

المصدر : رويترز