رسوم صينية على السيارات الأميركية
آخر تحديث: 2011/12/15 الساعة 14:34 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/15 الساعة 14:34 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/20 هـ

رسوم صينية على السيارات الأميركية

معظم شركات السيارات تقوم بإنشاء وحدات إنتاج لها في الصين (الأوروبية)


قالت الصين إنها ستفرض رسوما على واردات السيارات من الولايات المتحدة في آخر تطور للنزاع التجاري القائم بين أكبر اقتصادين في العالم.
 
وقالت وزارة التجارة الصينية إن الخطوة تأتي ردا على الضرر الذي لحق بصناعة السيارات الصينية بسبب سياسة الإغراق والدعم الحكومي الأميركي.
 
وقالت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية إن الرسوم ستشمل سيارات تجد سوقا رائجة في الصين بما فيها سيارات بي إم دبليو ومرسيدس يتم إنتاجها في الولايات المتحدة.
 
وقد انخفضت أسهم بي إم دبليو وشركة ديملر التي تنتج سيارات مرسيدس بنسبة 5% و 3% على التوالي في أسواق أوروبا أمس.
 
وأشارت فايننشال تايمز إلى أن الرسوم الصينية ستشمل سيارات جنرال موتورز وفورد وكرايسلر الأميركية إضافة إلى سيارات هوندا المنتجة بالولايات المتحدة.
 
وقالت وزارة التجارة إن الرسوم ستتراوح بين 2% و 21.5% على السيارة الواحدة وستطبق لمدة عامين.
 
وقالت الصحيفة إن من المتوقع أن تغير الرسوم من طبيعة سوق السيارات في الصين الذي يشهد طفرة قوية.
 
يشار إلى أن الصين تفرض حاليا رسوما عالية على جميع السيارات المستوردة تصل إلى 25% بغض النظر عن مكان الإنتاج.
 
ولتفادي الرسوم تقوم معظم شركات السيارات بإنشاء وحدات إنتاج لها في الصين.
 
وتقوم جنرال موتورز -أكبر الشركات الأجنبية المنتجة في الصين- باستخدام المصانع الصينية لإنتاج 99% من سياراتها التي تسوقها في الصين.
 
يذكر أن الولايات المتحدة قالت في الأسبوع الماضي إنها رفعت قضية لدى منظمة التجارة العالمية ضد الصين بسبب إجراءات ضد صادرات الطيور الأميركية. واستشهدت بأن الإجراءات تعتبر غير قانونية في نظر قوانين المنظمة.
 
وتدرس المنظمة قضية أميركية أخرى ضد الصين تتعلق بصادرات الصلب الأميركية.
المصدر : فايننشال تايمز

التعليقات