النقد الدولي يدرس خطة الإنقاذ مع المركزي الأوروبي (الأوروبية)


أفاد تقرير صحفي أن صندوق النقد الدولي يعد حاليا خطة إنقاذ لإيطاليا بقيمة 600 مليار يورو (792 مليار دولار) في حال تفاقم أزمة الدين الإيطالية.

 

ونقلت صحيفة لا ستامبا الإيطالية عن مسؤولين في الصندوق قولهم إن الخطة ستعطي الحكومة الإيطالية مدة عام إلى عام ونصف العام لكي تنفذ إجراءات إصلاح لخفض الموازنة وتعزز النمو الاقتصادي.

 

وأشارت إلى أن الفائدة التي سيطلبها الصندوق على القرض ستكون بين 4 و5% في الوقت الذي ارتفعت فيه الفائدة على السندات الحكومية الإيطالية إلى 7% في الأسواق.

 

كما ذكرت الصحيفة أن حجم المبلغ يجعل من الصعب على الصندوق سحب القرض من موارده لكنه يقوم حاليا بدراسة احتمال القيام بخطة بالتعاون مع البنك المركزي الأوروبي بحيث يضمن الصندوق قروضا لإيطاليا من مصادر أخرى.

 

وقالت لا ستامبا إن الصندوق لجأ إلى هذه الطريقة بسبب رفض برلين لدور أكبر للمركزي الأوروبي في الشراء المباشر لدين دول منطقة اليورو، وهو بذلك يتجنب المعارضة الألمانية إذا تم تقديم القروض تحت إشرافه.

 

وكان الاتحاد الأوروبي والمركزي الأوروبي أرسلا هذا الشهر محاسبين إلى إيطاليا بينما يعتزم الصندوق إرسال خبراء في وقت قريب لتنفيذ آلية مراقبة تم الاتفاق عليها مع الحكومة الإيطالية السابقة برئاسة سيلفيو برلسكوني.

 

يشار إلى أن الأسواق تشعر بالقلق إزاء تعاظم حجم الدين الإيطالي الذي يصل إلى 1.9 تريليون يورو (2.5 تريليون دولار) وضعف النمو الاقتصادي واحتمال انضمام إيطاليا إلى اليونان وأيرلندا والبرتغال في طلب أموال إنقاذ.

المصدر : الفرنسية