تسعى تويوتا بصعوبة لتوسيع سوق سياراتها الهجين بأوروبا (الأوروبية)


تبحث شركة تويوتا اليابانية عقد شراكة مع بي أم دبليو الألمانية في قطاع إنتاج سيارات صديقة للبيئة.
 
وأفادت صحيفة نيكاي للأعمال أنه طبقا للشراكة فإن بي أم دبليو سوف تزود تويوتا بمحركات الديزل بينما تتعاون الأخيرة معها في تزويدها بتكنولوجيا السيارات الهجين التي تستخدم الوقود والكهرباء.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن الشراكة هي الثانية لتويوتا في مجال التكنولوجيا مع شركة أخرى أجنبية بعد اتفاقية وقعتها في أغسطس/ آب الماضي لتطوير تكنولوجيا السيارات الهجين مع فورد الأميركية.
 
وأوضحت نيكاي أنه طبقا للشراكة الجديدة فإن بي أم دبليو ستزود تويوتا بمحركات ديزل من الطراز المتوسط سعة 2000 سي سي للتسويق بأوروبا.
 
وسوف تستفيد الشركة الألمانية من الشراكة اليابانية في توسيع إنتاجها بأوروبا بعد أن وقعت نهاية العام الماضي على اتفاقية مع شركة بيجو ستروين لتطوير أنظمة السيارات الهجين.
 
وتسعى تويوتا بصعوبة لتوسيع سوق سياراتها الهجين بأوروبا حيث تستأثر سيارات الديزل بـ60% من السوق.
 
ومن المتوقع زيادة الطلب على سيارات الديزل حيث تسمح التكنولوجيا المستخدمة فيها بخفض الانبعاثات الضارة بالبيئة.
 
ومع ارتفاع سعر صرف الين، تسعى تويوتا لتحسين قدرتها على المنافسة بالخارج عن طريق الاستعانة بمحركات بي أم دبليو.

المصدر : الفرنسية