المؤشر المصري الرئيس خسر أكثر من 44% منذ بداية العام (الأوروبية)

فقد رأس المال السوقي للبورصة المصرية 7.95 مليارات جنيه (1.33 مليار دولار) في أول ربع ساعة من معاملات اليوم، ليواصل المؤشر الرئيس خسائره للجلسة الثامنة على التوالي في أعقاب احتجاجات عنيفة أمس بعدد من المحافظات المصرية.
 
وبحلول الساعة 08:49 بتوقيت غرينتش، هبط المؤشر الرئيس بنسبة 3.04% إلى 3999 نقطة.
 
وخسر المؤشر المصري الرئيس أكثر من 44% منذ بداية العام، وفقدت أسهمه نحو 177 مليار جنيه من قيمتها السوقية.
 
من ناحية أخرى، شهدت صالات الوصول بمطار القاهرة اليوم انخفاضا شديدا في عدد الركاب القادمين من الخارج -خاصة الأفواج السياحية- بسبب تداعيات الأحداث التي يشهدها ميدان التحرير.
 
وقال أحمد حافظ رئيس شركة ميناء القاهرة الجوي إنه بالرغم من أن بعض شركات الطيران لم تبلغ بحدوث إلغاءات في  رحلاتها، إلا أن نسبة الامتلاء على الطائرات منخفضة وأقل من معدلات الحجز المسبقة، حيث تؤثر أحداث التحرير وحالة الأمن في وسط القاهرة بشكل كبير على التدفق السياحي إلى القاهرة.
 
وقال إنه رغم الرحلات الإضافية الكثيرة التي تم تنظيمها خلال الأيام الماضية لنقل الحجاج المصريين من الأراضي المقدسة، إلا أن حركة الطيران والركاب أقل من معدل الحركة الجوية في الفترة نفسها من العام الماضي، ولم تصل حتى إلى 80% من هذه  الحركة.

المصدر : وكالات